الصفحة الرئيسيةمراكش الذاكرة

حدائق المنارة بمراكش التي كانت مكانا لتدريب الجيش وللاستجمام

المراكشية: عمر أضرموش

الحاج يعيش المالقي هو من صمم صهريج المنارة ، وقد كان عبقريا في زمانه، فهو من أشرف على صنع منبر الكتبية المتحرك ، واليه ينسب تصميم حصن جبل طارق الذي ما زال صامدا حتى الآن 

تأسس صهريج المنارة سنة 1157 م عهد عهد عبد المومن بن علي الكومي الموحدي , واتـُخذ مكانا لتدريب الجنود ابجديات السباحة , والمقصورة التي تؤثث المكان بنيت في عهد السلطان العلوي محمد الرابع سنة 1870 م لاجل الاستجمام والهروب من حر المدينة 
 
طول صهريج المنارة 200 م وعرضه 160 م ، أما العمق فيتحدد في مترين ونصف ,
و عدد أشجار الزيتون بحديقة المنارة هو 1006 شجرة تسقى من مياه الصهريج الذي جلبت له المياه قي السابق من ضواحي أوريكا بواسطة تقنية المجاري الجوفية المسماة الخطارات التي ابتكرها ابن المؤنس المرابطي ، أما الآن فالمصدر الرئيسي للمياه هو القناة المسماة ” زرابة ” أو الروكاد القادمة من سد مولاي ادريس باقليم أزيلال وطولها 117 كلم
 
وكان بالمنارة حديقة حيوان مشكلة بالأساس من الطيور وخاصة  النعام ، وقد أنشأتها عائلة ” ميزي MUZZY ” سنة 1921م 
 
 
تأسس صهريج المنارة سنة 1157 م عهد عهد عبد المومن بن علي الكومي الموحدي , واتـُخذ مكانا لتدريب الجنود ابجديات السباحة , والمقصورة التي تؤثث المكان بنيت في عهد السلطان العلوي محمد الرابع سنة 1870 م لاجل الاستجمام والهروب من حر المدينة و عدد أشجار الزيتون بحديقة المنارة هو 1006 شجرة تسقى من مياه الصهريج الذي جلبت له المياه قي السابق من ضواحي أوريكا بواسطة تقنية المجاري الجوفية المسماة الخطارات التي ابتكرها ابن المؤنس المرابطي ، أما الآن فالمصدر الرئيسي للمياه هو القناة المسماة ” زرابة ” أو الروكاد القادمة من سد مولاي ادريس باقليم أزيلال وطولها 117 كلم
من أرشيف المراكشية
arArabic