28بلدا فرنكوفونيا في مراكش لمناقشة اللامركزية

الخميس 9 ماي 2013

28بلدا فرنكوفونيا في مراكش لمناقشة اللامركزية
 شكل موضوع "اللامركزية والحكامة الجهوية" محور لقاء انطلقت أشغاله أمس الأربعاء بمراكش٬ وذلك بمشاركة 28 بلدا فرانكفونيا ممثلا من قبل 149 إقليما. 
 
ويهدف هذا اللقاء٬ المنظم من قبل الجمعية الدولية للجهات الفرنكفونية بشراكة مع إقليم رون ألبس (فرنسا)٬ إلى تشجيع عملية التشبيك وتبادل الخبرات بين المسؤولين بالجماعات المحلية داخل الفضاء الفرانكفوني ومنتخبين وأطر إدارية وفعاليات من المجتمع المدني٬ فضلا عن الاطلاع على مسلسل اللامركزية الذي تنهجه حاليا البلدان الفرنكوفونية٬ كما يشكل مناسبة لاستعراض آفاق مشروع الجهوية الموسعة بالمغرب.
 
وأوضحت رئيسة الجمعية الدولية للجهات الفرانكفونية السيدة سيغولين رويال٬ في كلمة بالمناسبة٬ أن هذا اللقاء يعد الثالث من نوعه الذي ينظم حول موضوع اللامركزية والحكامة الجهوية بعد اللقاءين اللذين نظما بليون سنة 2011 وتونس 2012.
 
وأكدت السيدة سيغولين أن فرنسا بدورها قامت خلال السنوات الأخيرة بالتفكير بشكل معمق حول نظام اللامركزية.
 
من جانبه٬ أبرز رئيس مجلس جهة مراكش تانسيفت الحوز السيد أحمد التويزي٬ أنه بعد تبني دستور 2011 ٬ فتح المغرب ورشا كبيرا يتجلى في ورش الجهوية المتقدمة والذي يسير٬ حسب قوله٬ في الاتجاه الصحيح.
 
وأضاف أن هذا اللقاء يشكل فرصة لتبادل وتقاسم التجارب بين البلدان الفرانكفونية وخاصة التجربة الفرنسية في هذا المجال. 
المراكشية


معرض صور