يبيع "أدمغة" مسروقة في موقع "إي باي"ا

الاحد 5 يناير 2014

عادة ما يسرق اللصوص مقتنيات ثمينة قد تعود عليهم بعائدات كبيرة، لكن أن يسرق شخص ما أدمغة.. نعم أدمغة بشرية.. ويحاول بيعها على موقع المزادات الشهير "أي باي eBay" فهذا ما لم يفعله سوى الأمريكي ديفيد شارلس.
والأدهى من السرقة أن هناك مشترين لهذا النوع من "المسروقات، حيث تم شراء 6 أدمغة بمبلغ 600 دولار من الموقع.
تبدأ وقائع اكتشاف السرقة الغريبة عندما اتصل الشاري بـ"المتحف الطبي" في إنديانا لدى الاشتباه بأن "البضاعة" التي اشتراها من شارلس مسروقة، وذلك بعد مقارنة  أوعية حفظ الأدمغة بتلك المعروضة في المتحف.
وكان المشتبه فيه قام بسرقة أكثر من 60 وعاء، من المتحف تحفظ فيه أدمغة وأنسجة بشرية، من مخزن يعود للمتحف الطبي، وتعود المسروقات لنماذج من حالات مرضية خضعت للتشريح في حقبة الـ1890.
وتمكنت السلطات الأمنية من الإيقاع بشارلس في ديسمبر/كانون الاول الفائت، بعملية شارك فيها مخبرون سريون، ووجهت له عدة تهم من بينها السرقة.
ورغم غرابة "المسروقات" إلا أن شارلس وجد لها مشترين عبر موقع "أي باي" الذي يحظر بشكل قاطع عرض أعضاء بشرية للبيع على الموقع، علما أن شراء أو بيع أعضاء بشرية جريمة بموجب القانون الفيدرالي الأمريكي، كما أن الإتجاد ببضائع غير قانونية يعتبر انتهاكا لقوانين "إي باي."
CNN


معرض صور