وزارة الصحة تحذر من استهلاك السجائر الإلكترونية

حرر بتاريخ 23/04/2014
المراكشية

سجلت وزارة الصحة بكل استغراب، في الأيام الأخيرة،نشر إعلانات تجارية لمنتوج االسيجارة الإلكترونية. وبالنظر لدور وزارة الصحة ومهمتها الرئيسية في حماية الصحة العامة للمواطنات و المواطنين، تقدم الوزارة التوضيحات الآتية:


 
و تُعبِّر وزارة الصحة أيضا عن استغرابها أمام ترويج هذه الإعلانات التجارية، لما تسميه فوائد صحية للسيجارة الإلكترونية.  كما تستنكر الوزارة طرق التسويق، التي تستهدف بشكل خطير، الشباب والنساء الذين لم يسبق لهم التدخين فيما قبل، مما يُعَرِّضُهم بلا شك للمخاطر الصحية الوخيمة، كالسرطانات وأمراض القلب والشرايين خاصة، والمثبتة علميا وبشكل قاطع كنتائج مباشرة للتدخين.
بالإضافة إلى ذلك، فإن منظمة الصحة العالمية لم تَخْلُصْ إلى سلامة استعمال الأجهزة الإلكترونية المُقَدِّمة للنيكوتين. كما أن هذه المنتوجات لا تخضع للمراقبة من قِبَل أية هيئة وطنية  للمراقبة على الصعيد الدولي.
و جدير  بالذكر، أن وزارة الصحة تعمل، من خلال برنامجها لمكافحة آفة التدخين، على المراقبة الوبائية للأمراض الناتجة مباشرة عن استهلاك التبغ، كما توفر في 18 مستشفى و247 مركز صحي استشارات طبية متخصصة في الإقلاع عن التدخين.
و تعمل وزارة الصحة خلال هذه السنة، على المصادقة النهائية على الاتفاقية الإطار لمكافحة التبغ والموقعة في سنة 2004 من طرف المغرب كباقي دول العالم، والتي ستعطي قوة تشريعية لمكافحة التبغ ببلدنا.
و اعتبارا لما سبق، فإن وزارة الصحة لا تنصح، بل تُحَذِّر من التدخين بصفة عامة، ومن استهلاك السيجارة الإلكترونية بصفة خاصة. كما تدعو المواطنات والمواطنين، خاصة الشباب منهم، إلى اليقظة أمام الإعلانات المُــــغْرِيَـــــــــة التي تؤثر سلبا على السلوكيات الصحية،  والتي قد تؤدي في مرحلة ما إلى الإدمان على التدخين.




من هنا .. وهناك | أخبار | مراكش | جمعويات | منوعات | ثقافة وفن | رياضة | التعليم | الجامعة | الرأي | الأولى | فيديو | بحوث | واااتساب .. | إعلانات مبوبة | اعلانات | الوطنية