هل تعرّى طارق القباج في اجتماع الصخيرات امام عمدة مراكش المنصوري ؟

الخميس 30 ماي 2013

هل تعرّى طارق القباج في اجتماع الصخيرات امام عمدة مراكش المنصوري ؟
 
عمد رئيس المجلس البلدي لمدينة أكادير، طارق القباج إلى نزع سرواله أمام مجموعة الحاضرين ضمنهم عمدة مدينة مراكش فاطمة الزهراء المنصوري في انتخابات الجمعية المغربية لرؤساء الجماعات المحلية التي احتضنت أطوارها الصخيرات يوم الاثنين المنصرم
 
وجاء تصرف القباج الغريب حسب ما أوردته المواقع  الاكترونية الجهوية بأكادير بعد أن فشل في الحصول على عضوية مكتب الجمعية الذي آلت رئاسته إلى عمدة مدينة طنجة فؤاد العماري، 

واحتجت عمدة مدينة مراكش فاطمة الزهراء المنصوري حسب المصادر المذكورة  على تصرف القباج، وقالت غاضبة مخاطبة إياه: هل هذا التصرف يصدر عن نخب المجتمع وأحد رؤساء جمعاته المحلية، مهددة بتنظيم وقفة احتجاجية رفقة بعض الفعاليات النسائية أمام بلدية أكادير.
 
ونفى طارق القباج  أن يكون قد خلع سرواله أمام عمدة مراكش فاطمة الزهراء المنصوري، أثناء انعقاد الاجتماع االمذكور. مؤكدا بأن مثل هذا السلوك يتنافى مع أخلاقه.
 
و أوضح القباج، بأن كل ما في الأمر هو احتدام النقاش حول النقطة المتعلقة بانتخاب ممثلي الجمعية المغربية لرؤساء الجماعات المحلية، خصوصا عندما اقترح ممثلو حزب الأصالة و المعاصرة توسيع تمثيلية حزب التراكتور في مكتب الجمعية، مقترحين بذلك إزالة ممثل عن جهة سوس ماسة درعة، معتبرا أن  سلوك رفاق المنصوري يضرب في صميم العملية الديمقراطية، بعدما طالبوا بسحب ممثل عمالة أكادير اداوتنان، وليس في الأمر لا نزع السروال ولا لبسه.يقول القباج
وعرف المؤتمر مشاركة أزيد من 3000 شخصية٬ من بينها رؤساء بعض الدول وممثلي هيئة الأمم المتحدة ووزراء الداخلية أو البلديات وبعض رجالات الفكر الحاملين لجائزة نوبل للسلام وكذا كبار عمداء العواصم والمدن والسلطات المحلية والخبراء والمهتمين ورجال الأعمال والإعلاميين.
 
 
 
المراكشية


معرض صور