هذه "المگانة" اختفت منذ سنوات من مراكش

حرر بتاريخ 03/09/2015
المراكشية


يمنح مشروع "كاري إيدن" ساعة كبيرة لحي جليز بمراكش٬ على هامش معرض للصور الفوتوغرافية يقام بمدينة مراكش حاليا وإلى غاية يونيو المقبل٬ احتفالا بمرور مائة سنة على إنشاء حي كيليز.
 
ولأجل هذه الغاية اوضح بيان للجهة المنظمة انها تنظم مباراة لتصميم "الساعة" أطلق عليها اسم "المكانة"٬ مفتوحة في وجه المهندسين والفنانين التشكيليين والمصممين٬ بحيث ستسهر لجنة تحكيم محترفة على اختيار تحفة "الساعة" ضمن خمسة مرشحين٬ كما أن المشاريع الخمسة المقترحة ستقدم في معرض للعموم. 
 
يشار إلى ان "المكانة"  التي اعتبرت  معلمة تاريخية ارتبط وجودها  بجليز اختفت في ظروف  مشبوهة بعد ان تم اقتلاعها بترير اصلاحها في الوقت التي لم تعد الى مكانها رغم الدعوات التي اطلقها مثقفون وناشطون محليون غير ان كل ذلك لم يشفع لاعادتها لمكانها
من اهداء ذ عمر أضرموش
من اهداء ذ عمر أضرموش


Tags : مراكش




1.أرسلت من قبل عبد الجليل المرابط في 08/04/2013 09:06
الساعة القديمة والتي كانت تعد تراثا من تراث المدينة سرقت ولا زال سارقها يحتفظ بها بضيعته، فرئيس المجلس البلدي آنذاك "" هو من أخذ هذه الساعة حاميها حراميها

2.أرسلت من قبل ابن الطيب في 09/04/2013 08:40
المرجو ممن يتوفر على مزيد من الصور والمعلومات حول "مكانة" مراكش والموقع الذي كانت مبتوثة فيه ان يتقاسمها معنا وله جزبل الشكر

3.أرسلت من قبل الكحلي في 09/04/2013 09:05
هده الساعة تتوفر على ملف بالمجلس الجماعي لان رئيس المجلس البلدي بارسال هده الساعة لسويسرا قصد الاصلاح وثمن اصلاحها تم من اموال المواطنين اي دافعي الضرائب.نطالب من السيد شباط ان يتدخل لارجاع هده التحفة المتواجدةباحدى الضيعات لهدا الرئيسالسابق للمجلس البلدي بمراكش.1976

4.أرسلت من قبل عمر أضرموش في 09/04/2013 10:41
المكانة كلمة مشتقة من الكلنة اليونانية
MAGGANON
وفي الصورة يبدو مكتب جليز ا لمركزي .. ويبدو أيضا شارع محمد الخامس الذي كان يسمى شارع شارل مانجان .الذي توفي يوم 12 ماي سنة 1925 عن سن 59 سنة . وذلك على اثر تناوله وجبة عشاء مشبوهة.
ويظهر أيضا جزء من زنقة يوغسلافيا التي كانت تسمى شارع الاسكندر الأول ولي عهد يوغوسلافيا الذي تم اغتياله في باريس.

5.أرسلت من قبل الكحلي في 09/04/2013 15:11
La place ou cette horloge a ètè implantèe par Mangin en 1920,s'appelait la Place de l'horloge sur l'avenue Mangin,actuellement Avenue Mohamed v.
Avis aux Marrakchis
La seule solution c'est de crèer une association de protection des obgets qui n'ont pas de prix(horloge de guèliz-objets volès de la mosquèe Ben Youssef etc....) il ne faut pas rester les mains croisèes.

6.أرسلت من قبل أبو محمد بن محمد في 03/09/2015 21:24
ما كتب عن هذه الساعة التاريخية كاف لأن يردها إلى مكانها، ولم لا إلى مالكها الأصلي كيفما كان وضعها ساعتئذ.. وليسمح لي المعني بالأمر وهو معروف؛ أنه اليوم أمام أمرين: إما أن يردها إلى أهلها بطريقة شريفة؛ وهو أعلم الناس بأهلها، وإما أن يبرر ملكيته لها بالطريقة التي تبدو له معها أنها له وهو وهو لها. وأنها مما سيملكه نسله الأحق بها دون" الشعب " أو ...!!..بل له أن يكذب الادعاء الذي لاكته الألسن، وتكرر ذكره عبر جيل على الأقل.. فالساعة هي هذه الماثلة في الصورة، والمدعى عليه معروف للجميع؛ وهو حي يرزق، ومنخرط في الحياة السياسية- بالطريقة التي نعرف - والاجتماعية، و...والله المستعان.

7.أرسلت من قبل مراجعة في 04/09/2015 11:32
معلمة تاريخية ضاعت لم يرها الجيل الجديد

تعليق جديد
Facebook Twitter

من هنا .. وهناك | أخبار | مراكش | جمعويات | منوعات | ثقافة وفن | رياضة | التعليم | الجامعة | الرأي | الأولى | فيديو | بحوث | واااتساب .. | إعلانات مبوبة | اعلانات | الوطنية