نيابة التعليم بمراكش : بطء عملية MOS قد يتسبب في ضياع ملايين السنتيمات

السبت 12 يوليوز 2014

في اطار تعميم تكنولوجيا المعلومات والاتصالات وإدماجها في التعليم من خلال  برنامج جيني وتنفيذا لاتفاقية الشراكة المبرمة بين وزارة التربية الوطنية وشركة ميكروسوفت المغرب و تفعيلها من خلال برنامج التكوين عن بعد IT ACADEMY (برنامج اكاديمية تكنولوجيا المعلومات)
 وكان من المقرر ان تنطلق هذه العملية بنيابة مراكش على غرار باقي النيابات لتشمل في مرحلتها الاولى إلى حدود دجنبر 2014 ، ألفين  من الاطر الادارية العاملة  بالنيابة وكذا أطر التدريس ويشرف على تاطيرهم مكونون رئيسيون استفادوا من تكوينات إشهادية سابقة حصلوا على إثرها على شهادة المتخصص في البرامج المكتبية الدولية  Microsoft  Office Specialist .
غير أن هذه العملية تسير بشكل بطيء مقارنة مع باقي النيابات التي انطلقت بها عمليات التكوينات منذ أبريل  حيث لم يستفيد لحدود الان وبعد حلول مسؤولة وزارية حلت بمراكش لمعرفة أسباب وقوف انطلاق العملية عند الصفر ، لم يستفد سوى تسعة وأربعين (49)  من الألفين المقرر تكوينها في هذه المرحلة. وهو ما يهدد بضياع ما يقارب 200 مليون في حالة انتهاء  المدة دون التمكن من تكوين العدد المحدد للنيابة ، إذ إن الوزارة أدت عن كل موظف تابع لها لفائدة مايكروسفت في إطار ما يسمى بالتكوينات الإشهادية  MOS .ما قدره 53 ده.من اجل الاستفادة من هذه العملية.
    ويحتوي التكوين على دروس نظرية وتطبيقية في البرامج المكتبية Word و Excel بالنسبة لاطر الادارة التربوية والتفتيش الاداري والمالي والتوجيه والتخطيط وWord وPowerPoint بالنسبة لاطر التدريس والتفتيش التربوي ، بإمكانها مساعدة المستفيدين وتمكينهم من التوفر على المهارات والكفايات اللازمة التي تسمح لهم باجتياز الاختبارات الاشهادية بنجاح والحصول على شهادة المتخصص MOS، اضافة الى توسيع معارفهم وصقل خبراتهم وتجويد عملهم التربوي والاداري.
 
أبو اسعاد


معرض صور