نائب عمدة مراكش الدمناتي يورط المنصوري في اغلاق مطعم جامع الفنا

حرر بتاريخ 30/12/2014
المراكشية


هددت عدة جمعيات ناشطة في ساحة جامع الفنا بمراكش تمثل تجار الساحة ومحيطها باغلاق محلاتهم بسبب تعامل نائب عمدة مراكش عبد المجيد الدمناتي  بالشطط في تدبير ساحة جامع الفنا 

وقال رؤساء الجمعيات في اتصال بالمراكشية في افادات متطابقة انهم غاضبون لقرار الدمناتي باغلاق مطعم بالساحة منذ اسبوعين في أغرب اجراء اداري يعرفه المجلس الجماعي لمراكش حين استصدر قرار الاغلاق بسرعة قياسية لم يعتمد فيها لا على نتائج البحث الأمني في واقعة "أعلام لائحة الأسعار" ولا على حسن سيرة صاحب المطعم ووطنيته المشهود له بها لدى المراكشيين على حد تعبير عريضة تتوفر عليها المراكشية 

وقال رؤساء الجمعيات ان تسرع الدمناتي باصدار قرار التوقيف الغامض للمطعم دون تحديد مدة التوقيف  وبدون تحديد اسباب التوقيف وايضا ارسالة الى قائد ملحقة ساحة جامع الفنا خارج السلم الاداري ، قد ورّط السلطات العمومية في التوقيف وورط ايضا العمدة المنصوري والكاتب العام للمجلس الذي لا علم لهما بالقرار المذكور

في جانب أخر لم يتحرك الدمناتي لاغلاق المطعم الذي تورط فيه احد العاملين بترويج المخدرات رغم  مرور اكثر من 3 ايام  والضجة التي اثاتها العملية التي يتابع فيها المتهم غير ان المطعم  لا زال مفتوحا وهو ما أثار حفيظة الفاعلين في الساحة ومحيطها
ا
لى ذلك دخلت على الخط 42 من الجمعيات المدنية والتجارية الناشطة في الساحة وخارجها بمراكش متضامنة مع صاحب المطعم المغلق مطالبة السيد  والي مراكش والسيدة عمدة مراكش بالتدخل لانصاف الأخير وسحب قرار التوقيف الجائر الذي شرد اكثر من 13 عائلة تشتغل في المطعم المذكور على حد تعبير العريضة التي تتوفر عليها المراكشية 

 




من هنا .. وهناك | أخبار | مراكش | جمعويات | منوعات | ثقافة وفن | رياضة | التعليم | الجامعة | الرأي | الأولى | فيديو | بحوث | واااتساب .. | إعلانات مبوبة | اعلانات | الوطنية