مكتب المجلس الجماعي لمراكش يرفض اقالة ابدوح والبنين

السبت 20 أكتوبر 2012

مكتب المجلس الجماعي لمراكش يرفض اقالة ابدوح والبنين
 
اوضح مستشارون جماعيون بالمجلس الجماعي لمراكش ان اجتماعا اخيرا لمكتب المجلس ترأسه النائب الثالث محمد الحر رفض عرض طلب  تعويض نواب للعمدة  على  أنظار المجلس من اجل البث فيه بسبب الغياب غير المبرر 
 
واضاف المستشارون ان تبرير رفض الطلب جاء بناء على قرار من العمدة المنصوري حسب ما زعمه النائب المذكور في حديثه للمستشارين باعتبار ان النائبين المعنيين بالاعفاء هما البنين وابدوح يشكلان جزء من الاغلبية المكونة للمجلس واللذان لا يمكن التفريط في عضويتهما رغم الغياب المتكرر

ونفى المستشارون الجماعيون بالمجلس ان يكونوا قد سحبوا طلبا مكتوبا مقدما الى العمدة فاطمة الزهراء المنصوري يطالب بتعويض النواب المتغيبين منذ مدة طويلة جدا باعتبار ان الموضوع تم طرحه طبقا للقوانين الجاري بها العمل 
 
وحسب المستشارين المذكورين فإن ما تناقلته بعض المواقع الالكترونية فيما يتعلق بضغوطات مورست عليهم من اجل سحب طلبهم تحت التهديد لا اساس له من الصحة 
 
المراكشية


معرض صور