مراكش

جامع الفنا ... بيت الله المُعّلق - 07/10/2017 | " كتاب مراكش أسرار معلنة"

 جامعٌ ليس كمثله جامع. هو بيت الله المعلق فوق رؤوس الخلق.   ساحة الطواف المستفيض. كعبةُ كل الأجناس. جامع بمنابر رمزية تعلوها قامات لا تصدَّق.   ولأن لكل جامع فناؤه الواسع، سواريه، وسقفه المنقوش، فإن لجامع الفنا ذات الركائز. الفناء الفسيح الرحب الذي يسع عالما من المغنين والشطاحين،

حلايقية جامع الفنا الذين قضوا على التلفزيون - 07/10/2017 | مارلايس سايمون

حان موعد العمل ومحمد الجابري يتوجه إلى «جامع الفنا» ـ الساحة الرئيسية في مراكش ـ والتي وهو إذ يتقدم وسط الجموع، يضطر إلى حني رأسه قليلا ليمر بحواة الثعابين الذين يعزفون على ناياتهم، وقارعي الطبول والصنج والبهلوانات، وصيحات باعة الكباب حتى يتمكن من احتلال نقطة هادئة له. والجابري هو حكواتي مضى على

مراكش... مـدينة البشكليت - 07/10/2017 | عبد الصمد الكباص

الدراجة في مدينة يوسف بن تاشفين ليست مجرد وسيلة للنقل، إنها أكثر من ذلك وأقرب إلى أن تكون سلوكا مراكشيا.  سلوك يبثه أهل المدينة في فضاءات عيشهم المتجاورة، حيث الحرفيون و التجار البسطاء والتلاميذ يتحركون في قلبها بحميمية كما لو كانوا يتحركون في بيوتهم•  يتنقلون بين أحيائها ودروبها

طبيبط" الطائر المراكشي الذي لا يتجاوز واد تانسيفت - 01/10/2017 | محمد القنور / أرشيف المراكشية

"طيبيبط" هي الطائر الأكثر شهرة في مدينة مراكش، ليس فقط لأن المدينة الحمراء إرتبطت به، وأعطته شيئا من سحرها وغرابتها الدافقة وقدسيتها الصوفية، حيث كل خطوة تقف بك على عتبة ضريح قطب صوفي أو مزار مفكر إسلامي، ولكن أيضا لأن طيبيبط عصفور دوري من فصيلة الشحروريات يرتبط بالذاكرة الجماعية التقليدية لساكنة

عبد الجبار لوزير : هذه هي الأغاني نسمع .. وهذه مقهى الْمصْرَف بمراكش - 24/09/2017 | عبد الصمد الكباص

في الزمن الجميل بمراكش، كان الناس يؤلفون جمعيات حسب ذوقهم. العاشقون لمحمد عبد الوهاب، والمحبون لصوت أم كلثوم، والمفتونون بفريد الاطرش والمتحمسون لعبد الحليم حافظ، كل على حدة، ينتظمون في منتديات فنية يجمعهم تذوقهم الخاص لهذا الفنان أو ذاك. يعقدون سهرات منتظمة بمنازلهم للإنصات المشترك لجديد فنانهم

قصة سلاسل ممر سيدي عبد العزيز التباع في مراكش - 23/09/2017 | عبد الصمد الكباص

  قبل سنوات قليلة أزاحت المصالح البلدية بمراكش السلستين المقامتين بمدخلي ممر ضريح سيدي عبد العزيز التباع في قلب المدينة الحمراء . فسواء بالمدخل القادم المفتوح على الطريق المؤدي لرياض العروس أو المدخل المفضي إلى طريق حي المواسين الشهير ، اعتاد سكان مراكش الانحناء قليلا تحت السلسلتين قبل الولوج

هكذا كان يسافر أجدادنا المراكشيون ..صور نادرة - 23/09/2017 | ذ. عمر اضرموش

(( حينما أرى وعاء '' خابية '' ماء على جنبات الطريق أقفز من سطح الحافلة وأتناول قدحا ثم أهرول فألحق بالحافلة من جديد )) . هذه جملة قالها لي جدي يوما متحدثا عن ظروف السفرفي بدايات القرن العشرين . فمثلا كان يلزم المسافرمن مراكش الى الدارالبيضاء حوالي 15ساعة عبر طريق متربة محفوفة بالمخاطر .   

عبد الجبار لوزير: كيفاش تلاقينا مع الملك الحسن الثاني - 22/09/2017 | عبد الصمد الكباص

لم أعد أذكر تفاصيل المناسبة بدقة. لكنها كانت زفاف إحدى الأميرات شقيقات الراحل الحسن الثاني، تجمع عدد من العرسان الجدد من مختلف مناطق المغرب، كانوا مقيمين بالمعمورة، واستدعينا لتقديم حفلات أمامهم، كان معنا بوشعيب البيضاوي والمطرب نعينيعة وأعراب. جاء مبعوث القصر محملا بألبسة العرسان، اسمه على ما
1 2 3 4 5 » ... 59




image
image
image
image
image
image

Facebook
Twitter
Flickr
YouTube
Rss
بحوث I تعليم I جامعة