مراكش تجمع من تفرقوا سياسيا في حفل زفاف صحراوي

السبت 9 ماي 2015

مراكش تجمع من تفرقوا سياسيا في حفل زفاف صحراوي
افادت مصادر متطابقة، أن عائلتي أهل الرشيد و أهل الدرهم اختارا مراكش لحفل زفاف نجليهما اليوم السبت 9 ماي الجاري، بعد ان تم الإعداد له من طرف خبراء الأعراس لبنانيين
 
من المنتظر ان تجمع مدينة مراكش، ما تفرق سياسيا، حيث ستستقبل وزراء من حكومة عبد الإله بن كيران وبعض رؤساء احزاب من المعارضة يتقدمهم ادريس لشكر الكاتب الاول لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، ومحمد الشيخ بيد الله رئيس مجلس المستشارين المنتمي الى حزب الاصالة والمعاصرة، محمد ساجد الامين العام لحزب الاتحاد الدستوري الى جانب برلمانيين ورؤساء الفرق البرلمانية اغلبية ومعارضة.
 
واستطاع الملياردير الصحراوي حسن الدرهم والنائب البرلماني عن الداخلة باسم حزب الاتحاد الاشتراكي، ان يجمع بين الاغلبية والمعارضة، في مناسبة حفل زفاف نجلته "ليلى الدرهم" التي ستعقد قرانها على "عمر ولد الرشيد" نجل خليهن ولد الرشيد، رئيس المجلس الملكي الاستشاري للشؤون الصحراوية.
وستحتضن مراسيم الحفل منطقة الشريفية السياحية، حيث الاستعدادات حيث كل شيء جاهز ليمر الحفل  في أحسن الظروف واجودها وايضا اجواء استقبال الضيوف الذين سيتقاطرون على المدينة الحمراء ، بعد ان اقيم حفل الخطوبة باقامة الملياردير الدرهم بمدينة الدار البيضاء في غشت الماضي.
كما سيحضر مراسيم هذا الزفاف نخبة من رجال المال والاعمال ومريم بنصالح شقرون رئيسة الاتحاد العام لمقاولات المغرب، اضافة الى منتخبين بالأقاليم الجنوبية
 
المراكشية


معرض صور