مراكش تتوج أفضل وجهة لممارسة رياضة الغولف

الاحد 2 نونبر 2014

توجت مدينة مراكش المغربية كأفضل وجهة لممارسة رياضة الغولف لسنة 2015، وذلك بعد تنافسها مع كبريات الوجهات في كل من جنوب إفريقيا والإمارات العربية المتحدة والمالديف وأجزر موريس.
ووقع الاختيار على مدينة مراكش من طرف الجمعية الدولية لوكالات ومتعهدي أسفار الغولف خلال الحفل الذي نظمته مؤخرا بشمال ايطاليا.
ويعد هذا التتويج ثمرة شراكة وقعت بين الجامعة الملكية المغربية للغولف وجمعية جائزة الحسن الثاني للغولف، ووزارة السياحة والمكتب الوطني المغربي للسياحة ومنعشين سياحيين مغاربة.
ومدينة مراكش أصبحت من الوجهات المحبذة ليس فقط لرياضة الغولف، بل لانعقاد أكبر المؤتمرات والندوات واللقاءات الثقافية الدولية التي يحضرها السياسيون والفنانون والرياضيون من مختلف الأجناس مما جعلها تنافس المدن العالمية في هذا المجال.
يشار إلى أن مسؤولي المدينة الحمراء يسعون إلى النهوض بالخدمات الغولفية بالنظر لما تزخر به من بنيات تحتية سياحية مهمة، حيث تتوفر على كل التجهيزات الضرورية، وكذا بالنظر لغنى وتنوعها الثقافي وأجوائها الساحرة.
ويشكل الحفاظ على البيئة إحدى الأولويات في عدد من المشاريع السياحية والغولفية في مراكش ، والتي أدمجت في نمط تدبيرها الحفاظ على الثروات الطبيعية وخصوصا الموارد المائية.
وتتوفر المدينة على وحدة صناعية لمعالجة المياه المستعملة من أجل ربط ملاعب الغولف والمنتجعات بشبكة من القنوات على طول 80 كلم.
و م ع


معرض صور