مراكش الثالثة في حوادث السير

الثلاثاء 26 فبراير 2013

مراكش الثالثة في حوادث السير
 أفادت معطيات إحصائية صادرة عن المديرية الجهوية للتجهيز والنقل بمراكش٬ أن جهة مراكش تانسيفت الحوز تحتل المرتبة الثالثة على المستوى الوطني من حيث عدد حوادث السير ب5923 حادثة٬ مخلفة 468 قتيلا خلال ال11 الأشهر الأولى من سنة 2012( بارتفاع ما يقارب 4 في المائة).
 
ومن خلال هذه الأرقام٬ يضيف التقرير٬ فإن جهة مراكش تأتي بعد الدار البيضاء الكبرى التي تحتل المرتبة الأولى على المستوى الوطني خلال نفس الفترة ب 13 ألف و350 حادثة سير٬ في حين تحتل جهة الرباط -زمور- زعير المرتبة الثانية ب 7435 حادثة.
 
وبلغ عدد الحوادث المسجلة على مستوى المدار الحضري٬ خلال نفس الفترة٬ 3311 حادثة سير مخلفة 77 قتيلا و383 مصاب بجروح خطيرة٬ أي بارتفاع يقدر بنسبة 81ر4 في المائة٬ في حين تم تسجيل 2109 حادثة سير خارج المدار الحضري (364 قتيلا و 1081 مصاب بجروح خطيرة).
 
وحسب التوزيع الجغرافي لهذه الحوادث٬ يضيف نفس المصدر٬ فإن عمالة مراكش تأتي في المرتبة الأولى على مستوى الجهة ب2681 حادثة٬ مخلفة 109 قتيلا و285 مصاب بجروح خطيرة٬ أي بنسبة 77 في المائة من مجموع حوادث السير داخل المدار الحضري٬ متبوعة بقلعة السراغنة (13 في المائة)٬ والصويرة (7في المائة) و شيشاوة (2 في المائة)٬ ثم إقليم الحوز(واحد في المائة).
 
وبخصوص ضحايا حوادث السير عديمي الحماية بالجهة ( الراجلين ومستعملي الدراجات النارية والهوائية)٬ أوضح التقرير٬ أن جهة مراكش- تانسيفت- الحوز سجلت٬ خلال سنة 2011٬ حوالي 262 قتيلا ضمنهم 143 من مستعملي الدراجات النارية و96 راجلا و23 من مستعملي الدراجات الهوائية٬ في حين بلغ عدد الجرحى حوالي 5223 جريحا٬ ضمنهم 3631 من مستعملي الدراجات النارية و 1150 راجلا و442 من مستعملي الدراجات الهوائية.
 
وحسب نتائج دراسة أجريت من قبل اللجنة الوطنية للوقاية من حوادث السير٬ يستشف بأن عمالة مراكش تمثل٬ خلال نفس الفترة٬ نسبة أزيد من 50 في المائة من مجموع القتلى والجرحى٬ مما يؤشر على تواجد عدد من النقط السوداء التي تعرف نسبة كبيرة من حوادث السير على مستوى هذه العمالة. 
 
المراكشية


معرض صور