مدرب يصور لاعباته في غرفة الملابس في ملعب بهولاندا

الاثنين 8 سبتمبر 2014

أوقفت السلطات الهولندية، رجلا لقيامه بالتقاط تسجيلات مصورة خلسة على مدى خمس سنوات داخل غرفة تغيير الملابس المخصصة للاعبات نادي هوكي في حي راق في لاهاي تلعب فيه بنات ملك هولندا الثلاث. 
وأشارت النيابة العامة في لاهاي في بيان إلى أنه «تم العثور على أقراص +دي في دي+ تتضمن تسجيلات سرية داخل غرفة نسائية لتغيير الملابس».
وأضافت النيابة العامة أن بعض اللاعبات تم تصويرهن «بواسطة كاميرا ثابتة لا يمكنها لا تكبير الصورة ولا التحرك».
وخلص التحقيق إلى أن الموقع الذي شهد هذه الواقعة هو نادي الهوكي في لاهاي.
وأكدت المتحدثة باسم النيابة العامة ايلزي دي هير أن الموضوع يتعلق ب»مئات النساء والفتيات».
وتم التعريف عن المشتبه به على أنه «لويجي سي» ويبلغ 45 عاما.
ومن لاعبات هذا النادي بنات ملك هولندا الثلاث وبينهن ولية العهد البالغة 10 سنوات.
وقالت المتحدثة باسم النيابة العامة إن «الأميرات لا يظهرن في المشاهد».
وأوقف الرجل، الذي كان مدربا في النادي، في 26 غشت
المراكشية


معرض صور