المراكشية : بوابة مراكش /
قضايا مراكش والمغرب بعيون محلية

مجموعة سياحية فرنسية تستثمر 15 مليون أورو في مراكش وأكادير

الجمعة 17 أكتوبر 2014

أعلن الرئيس المدير العام للمجموعة السياحية الفرنسية "توي- فرنسا"، السيد باسكال إيزاغوير، اليوم الخميس بمراكش، عن استثمار بقيمة 15 مليون أورو بوجهتي مراكش وأكادير.
وأوضح رئيس المجموعة، خلال ندوة صحفية بمناسبة توقيع اتفاقية بين هذه المجموعة والمكتب الوطني المغربي للسياحة، أن هذا الاستثمار الضخم، الذي يعبر عن علاقة الثقة وحقيقة التنمية بالمغرب، تهم، بالخصوص، تشييد فندق جديد "أكوا ميراج" بمراكش (ستة ملايين أورو) وفندق نادي بأكادير (خمسة ملايين أورو)، وتجديد فندق "مارمارا المدينة" بمراكش (2 مليون أورو) وتجديد مؤسسات فندقية أخرى وشبكتها بالمدينة الحمراء.
وأضاف السيد باسكال أن هذه المجموعة السياحية الفرنسية تعد الأولى بوجهة المغرب السياحية ب150 ألف سائح فرنسي، والآن نرغب في تنمية المجموعة بالمغرب باستثمار هام يروم الرفع من القدرة الإيوائية بالفنادق وتحسين جودة الخدمات وتنويع العرض بمعايير جديدة وجولات سياحية جديدة من أجل الاحاطة بكل الجوانب السياحية بالمغرب. هذه الرغبة في تنمية المجموعة، يضيف السيد باسكال، تترجم بحق ثقة المجموعة في الوجهة السياحية المغربية، الذي يتوفر على مؤهلات كبرى وصيت تجعلانه من بين أكبر الوجهات السياحية العالمية. وقعت المجموعة الفرنسية "توي فرنسا، التي اختارت مراكش لعقد مؤتمرها بمشاركة أزيد من 220 ممثل لوكالات الأسفار يومي 15 و16 أكتوبر الجاري، اتفاقية شراكة مع المكتب الوطني المغربي للسياحة أشرف عليها الرئيس المدير العام للمجموعة الفرنسية السيد باسكال إيزاغوير والمدير العام للمكتب السيد عبد اللطيف زويتن.
وأوضح السيد زويتن، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن هذه الاتفاقية تقضي بمواكبة هذه المجموعة السياحية الفرنسية في تنميتها بالمغرب وتعزيز توافد السياح الفرنسيين على المملكة. وتروم أيضا، يضيف المسؤول، تنظيم حملات تواصلية لدى وسائل الإعلام الفرنسية، موضحا أن هذه الحملات تنظم حاليا بالقناة الفرنسية "كنال بلوس" في أفق إطلاق حملات تواصلية مماثلة بقنوات تلفزيونية فرنسية وعمليات أخرى من أجل التعريف بوجهة المغرب السياحية لدى وكالات الأسفار، بالإضافة الى إنعاش هذه الوجهة على مستوى الانترنيت والشبكات الاجتماعية. وبخصوص هذا الاستثمار الهام بالمغرب، أوضح السيد زويتن أن ذلك يعبر عن الثقة في وجهة المغرب السياحية ومؤهلاته الكبرى، مذكرا بأن "المغرب يعد الوجهة السياحية الأولى لدى أوروبا انطلاقا من فرنسا بمليوني سائح سنويا، ونتطلع تحقيق ارتفاع في عدد السياح بنقطتين مع هذه المجموعة خلال سنة 2015". هذه المجموعة السياحية الفرنسية، التي أحدثت سنة 2012 بعد دمجها لمجموعات "نوفيل فرونتيير" و"كورسير أنتيرناسيونال" و"فواياجيست مارمارا" و"تور أنتير" و"أفانتورا"، وهي فرع ل" توي ترافل بي- إيل- سي"، توفر أسفارا نحو المغرب ب11 مدينة فرنسية وتوزع خدماتها بأزيد من 3000 وكالة أسفار.  
و م ع
حرر من طرف [المؤلف] في [التاريخ]
و م ع

من هنا .. وهناك | أخبار | مراكش | جمعويات | منوعات | ثقافة وفن | رياضة | التعليم | الجامعة | الرأي | الأولى | فيديو | بحوث | واااتساب .. | إعلانات مبوبة | اعلانات | الوطنية


معرض صور



المراكشية على الفايسبوك

على التويتر

الاشتراك بالرسالة الاخبارية

المراكشية في مواقع التواصل