متقاعد في مراكش يضع حدا لحياته بتصويب بندقيته في فمه

حرر بتاريخ 16/08/2014
المراكشية


أقدم شخص على وضع حد لحياته مساء الخميس 14 غشت 2014 بعد أن وجه إلى نفسه طلقة نارية بمنزله الكائن بحي المسيرة بمراكش . 
و قالت مصادر موثوقة أن الابن البكر للهالك دخل البيت ليصدم بمشهد والده المسمى أحمد . ح غارقا في دمائه .
و أضافت مصادرنا أن الهالك، الذي يتجاوز عمره ستين سنة، استغل فرصة تواجده لوحده بالبيت إثر غياب زوجته و ابنه، ليضع فواهة بندقية صيد في فمه و يطلق منها عيارا ناريا لم يترك له أية فرصة للنجاة .
و في الوقت الذي مازالت فيه مصالح الأمن تباشر التحقيق في ملابسات الحادث و دوافعه، التي مازالت مجهولة، تشير بعض المعلومات إلى أن الهالك، الذي كان يشتغل قبل إحالته على التقاعد كتقني بوزارة الفلاحة، كان يجتاز حالة نفسية صعبة تتسم بالانطوائية و بتردد حالات اضطراب نفسية . 




من هنا .. وهناك | أخبار | مراكش | جمعويات | منوعات | ثقافة وفن | رياضة | التعليم | الجامعة | الرأي | الأولى | فيديو | بحوث | واااتساب .. | إعلانات مبوبة | اعلانات | الوطنية