مادونا ستلتقي رئيسة حزب «الجبهة الوطنية» الفرنسي المتطرف

حرر بتاريخ 04/03/2015
المراكشية


مادونا ستلتقي رئيسة حزب «الجبهة الوطنية» الفرنسي المتطرف
تعتزم المغنية الأمريكية الشهيرة مادونا، إجراء لقاء مع رئيسة حزب «الجبهة الوطنية» اليميني المتطرف الفرنسي مارين لوبين، خلال الأيام المقبلة في باريس التي تزورها حاليا.
واقترحت مادونا، خلال مشاركتها في برنامج تلفزيوني، على لوبين التي تنتقدها منذ فترة طويلة، الجلوس معها، قائلة: «ينبغي أن نجلس معا لتعبر لوبين عن رأيها».
وأفادت  الصحف الفرنسية أن لوبين، التي رفضت  في البداية الاقتراح المقدم من مادونا، غيرت رأيها لاحقا ووافقت على اللقاء، فيما قالت رئيسة الحزب: «قبلت دعوة مادونا من أجل إجراء لقاء معها لشرب شيء ما في مكان ما».
وكانت المغنية الأمريكية الشهيرة جددت انتقادها الجمعة الماضي، لتصاعد اليمين المتطرف في أوروبا عامة، وفرنسا خاصة، حيث قالت في حديث مع إذاعة أوروبا 1 الفرنسية، إن باريس فقدت تسامحها تماما تجاه التنوع، مشيرة إلى أن الأجواء في أوروبا وفرنسا ذكّرتها بفترة ألمانيا النازية.
وأشارت مادونا إلى أن انتقادها لحزب الجبهة الوطنية اليميني المتطرف، الذي أحرز المركز الأول في انتخابات البرلمان الأوروبي في فرنسا، لا زال سارياً حتى الآن.
وكان فيديو كليب أغنية «Nobody Knows Me» الذي أصدرته مادونا عام 2012 احتوى على مشاهد وضع صليب معقوف إضافة إلى شارب كشارب هتلر على صورة رئيسة حزب الجبهة مارين لوبين، كما احتوى الفيديو على صور للسياسية الأمريكية اليمينية ساره بالين والقائد الصيني هوجينتاو.
وأضافت المغنية الأمريكية أن فرنسا كانت في السابق تحتضن طالبي اللجوء، وتؤهل الفنانين، إلا أنها فقدت نهجها اليوم، مشيرة إلى أن عدم التسامح في فرنسا خصوصاً وفي أوروبا عموماً أصبح يثير الخوف.




من هنا .. وهناك | أخبار | مراكش | جمعويات | منوعات | ثقافة وفن | رياضة | التعليم | الجامعة | الرأي | الأولى | فيديو | بحوث | واااتساب .. | إعلانات مبوبة | اعلانات | الوطنية