لماذا غاب مندوبا الصحة والتعليم عن دورة بلدية مراكش

الاثنين 21 يناير 2013

لماذا غاب مندوبا الصحة والتعليم عن دورة بلدية مراكش
لم يبرر مندوبا وزارة الصحة ووزارة التعليم بمدينة مراكش غيابهما عن دورة المجلس الجماعي لمدينة مراكش المنعقد الاسبوع الماضي بل ولم يقذما اعتذارا عن ذلك وكفى
غياب المندوبين لهما ما يبررهما حسب المتتبعين اولا لان منتخبينا يتغيبون عن كثير من الدورات ولا يكثرتون بل ويعتبرون ذلك شيئا عاديا ومنهم من أفشل عقد جلسات للمجلس كانت مصيرية في اتخاذ قرارات بسبب مساهمته في تحقيق النصاب القانوني ورغم ذلك فالأمور عادية 
اكثر من ذلك فالمستشارون الذين تغيبوا عن اجتماعات المجلس  بدون تبرير ل 3 دورات ولم تتم اقالتهم بسبب ذلك اكبر من عدد الذين يحضرون باستمرار ورغم ذلك لم تتجرأ عمدة مراكش فاطمة الزهراء المنصوري على اثارة الموضوع وهي التي توصلت بنقطة في الموضوع تطالبها بتفعيل القانون من طرف مستشارين شرفاء
غياب مندوبا التعليم والصحة عن الاجتماع لم يكن اهانة للمجلس ومنتخبيه كما ردد بعضهم لأن غيابهما ناتج عن الاحراج الذي قد يعيشانه في الجتماعى لانهما لا يتوفران على اجوبة شافية للاسئلة والهمّ اللذين يحملهما المستشارون كما ان  ما سيخرج به المجلس لن يكون سوى تشريح المشاكل ودغدغة آدان السيدين المندوبين دون ان تكون هناك نتائج وتوصيات تلزمهما بايجاد حلول لأحلك القطاعات في مراكش

لم يأت السيد نائب التعليم بمراكش للاسباب المذكورة اما السيد مندوب الصحة فلأنه بكل بساطة مشغول بوضع آخر اللمسات  لفيلته التي انتهى من بنائها بأمرشيش والتي ينتقل اليها كل يوم بسيارة العمل التي اثارت ضجة في الاعلام الوطني داخل المغرب وخارجه دون ان يجد من يحاسبه فهل سيحاسبه المجلس عن  موعد  غاب عنه دون ان يعتذر
المراكشية


معرض صور