لا وفيات في حادثة تطوان بين شاحنة القوات المساعدة وحافلة مشجعي الرجاء

الاثنين 5 ديسمبر 2016

لم تسجل أي حالة وفاة في حادثة السير التي وقعت بين مدينتي طنجة وتطوان، وتسببت في سقوط العديد من الجرحى وسط إغماءات،  وصل إلى ما يقرب من 35 شخصا منهم أفراد تابعون للقوات المساعدة، وأخرون من مشجعي فريق الرجاء البيضاوي نقلوا إلى مستشفى سانية الرمل بمدينة تطوان

وكانت قد وقعت بعد منتصف ليل أول أمس السبت، حادثة السير المذكورة بعدما اصطدمت حافلة تقل عددا من مشجعي فريق الرجاء البيضاوي لكرة القدم من جهة، كانت عائدة من مدينة تطوان، وشاحنة تابعة للقوات المساعدة من جهة ثانية، كانت هي الأخرى عائدة من تأمين مباراة أخرى بمدينة طنجة، مما نتج عنه حالة من الفوضى، خصوصا وأن الحادثة وقعت وسط الظلام الدامس

وكان قد تداول خبر مفاده أن السائق كان في حالة سكر طافح، ليثبت بعدها أن السبب الحقيقي وراء انجراف الحافلة عن مسارها راجع إلى عطل تقني، إضافة إلى الأمطار المتهاطلة، التي سهلت إنزلاقها
المراكشية


معرض صور