كتل اسمنتية على الطوارات لحماية أسلاك الهاتف من السرقة

حرر بتاريخ 07/03/2015
عبد الله أونين


اهتدت جهة مدبرة للهاتف كإجراء  لحماية أسلاكها من السرقة إلى ردم مخازن تلك الأسلاك بالحجارة والأسمنت دون اعتبار لما تشكله تلك الكتل الإسمنتية التي وضعت على الطوارات  بعدة نقط بالمدينة الحمراء  بطريقة تشكل خطرا على المشاة من جهة خاصة بالليل،  وتشوه المنظر العام من جهة ثانية.
الكتل الإسمنتية التي وضعت لوقاية الأسلاك من السرقة خاصة بعدما احتدمت هذه الظاهرة بشكل ملفت جاءت كحل غير مكلف للجهة التي وضعتها وهو ما جعلها تتغافل عما يشكله ذلك الحل من مشاكل تجهل أسباب التغاضي عنه من قبل مدبري  الشان العام بمراكش  ، وهو ما يطرح اكثر من سؤال عن الدور الذي تعلبه جحافل التقنيين المختصين بنقل مثل هذه الأمور التي تدخل في إطار العبث بالملك العام وتشويهه إلى المسؤولين من اجل اتخاذ ما يلزم من تدابير.




من هنا .. وهناك | أخبار | مراكش | جمعويات | منوعات | ثقافة وفن | رياضة | التعليم | الجامعة | الرأي | الأولى | فيديو | بحوث | واااتساب .. | إعلانات مبوبة | اعلانات | الوطنية