قناة العربية تنشر صور كاذبة لجثث نساء رفضن "جهاد النكاح" قتلهم داعشي

حرر بتاريخ 20/12/2014
المراكشية



أصدر وزير حقوق الإنسان العراقي بيانا يوم الثلاثاء يتحدث فيه عن العثور على 150 جثة لنساء في مقبرتين جماعيتين في الفلوجة، وقال إن هذه الجثث هي لنساء أعدمهن تنظيم الدولية الإسلامية لأنهن رفضن ممارسة الجنس مع الجهاديين. وقد سارعت العديد من وسائل الإعلام الناطقة بالعربية لتداول هذا البيان، لكن المشكلة هي استشهاد هذه الوسائل الإعلامية بصور كاذبة.

إن الصورة التي استشهدت بها المقالات التي نشر أولها على موقع قناة "العربية" ويظهر عليها ما يشبه جثثا ملفوفة في قماش بلاستيكي مشمع أسود. ويمكن أن تكون هذه الصورة قد التقطت في أي مكان آخر. لكن لا يمكن أن تكون قد التقطت خلال الأيام القليلة الماضية، ويمكن بواسطة بحث سريع على غوغل عن الصور أن نجد أنها نشرت لأول مرة في 2013 مع مقالة على موقع "الإسلام اليوم". وتتحدث المقالة عن العثور على مقبرة جماعية في تاورغاء بليبيا. وقد تداولت الصورة وسائل إعلام عديدة أخرى في بداية هذه السنة للاستشهاد بها ضمن مقالات عن الجثث التي تم العثور عليها في بغداد.

وبعد أن تحدث مستخدمو تويتر عن هذا الخطأ حذفت قناة "العربية" المقالة والصورة الكاذبة من موقعها، فيما ظلت منشورة على عدة مواقع إخبارية أخرى باللغة العربية.

أما الادعاء بحدوث المجزرة التي ندد بها وزير حقوق الإنسان العراقي فلم تظهر حتى الآن أي صور منها، ولا أحد استطاع التحقق بطريقة مستقلة من المعلومات.
قناة العربية تنشر صور كاذبة لجثث نساء رفضن "جهاد النكاح" قتلهم داعشي




من هنا .. وهناك | أخبار | مراكش | جمعويات | منوعات | ثقافة وفن | رياضة | التعليم | الجامعة | الرأي | الأولى | فيديو | بحوث | واااتساب .. | إعلانات مبوبة | اعلانات | الوطنية