المراكشية : بوابة مراكش /
قضايا مراكش والمغرب بعيون محلية

قراءة في صورة : الخبز أولا والحب ثانيا

الاربعاء 27 فبراير 2013

يبدو أن خربشات هذه الصورة صدرت بشكل عفوي.. لكنها في العمق هي أبلغ تعبير عن مكنونات صاحبها تجاه فاطمته.
لكن لماذا وضع هذا المحب فاطمة في خانة واحدة مع الخبز ؟
 
ــ لأن الخبز هو معبود الجماهير منذ أقدم العصور ، وامبراطور الموائد بلا منازع .
ــ لأن الخبز هو الشيء الوحيد الذي نلتقطه من الأرض ونقبله كما نقبل أمنا أو طفلتنا .
ــ لأن الخبز مضاد حيوي لأوجاع الرأس ، ومكتشف المواهب الغنائية ( الكرش الى شبعات تقول للراس غني ) .
ــ لأن الخبزعنوان السلم الاجتماعي، ومسدس كاتم لصوت الجماهير ( خبزتي تحت باطي و ما يسمع حد عياطي ) .
ــ لأن الخبز قنطرة عبور المحبين الى بر الزواج (  العجينة الا كاتعرف ليها ، غير زعم وتزوج بيها )
ــ لأن الخبز هو من أغـرى ملايين الفئران  فوقعوا في مصائد لا ترحم .
ــ لأن الخبز هو الدافع الأساسي لتتبع أغلب المشاهدين النشرة الجوية .
ــ لأن كلمة '' كاسكروط '' المشهورة جاءت من تهشيم البؤساء قشرة الخبز ( casse - croute ) .
ــ لأن كلمة بيسكوي جاءت من عملية طهي وقلي قطع الخبز مرتين  ( CUIT ـ BIS ) .
ــ  لأن أعز ما يطلب لدى البسطاء هو '' خبزة بدوازها ودجاجة بكامونها '' .
ــ لأن الخبز مفتاح سري لجمع المال لدى البعض على حد مدلول المثل ( بالخبز والدفال كايتجمع المال )
ــ لأن الخبز مرادف للبراءة في المثل ( خبز ربي ف طبكـو ) ..و لأن ''الخبيز'' يعني هامش الربح لدى التجار، و''الخبزة( تعني '' رضا الوالدين ، و بركة الصالحين ) .
ــ لأن الخبز كان من بين أسباب شهرة محمد شكري لما ألف كتابه ''الخبز الحافي ''.
ــ لأن الخبز هو من أوقف تنقلات الانسان البدائي لما تعلم كيفية الحرث والزرع والعجن .
ــ لأن حريق لندن الكبير سنة 1662 كان بسبب خباز .
ــ لأن الخبز كان كافيا لتسمية حوض دجلة والفرات بالهلال الخصيب لما لاحظ الأمريكي جيمس هنري وفرة القمح بالمنطقة .
ــ لأن الخبز ساهم في تكريس الفوارق الاجتماعية عهد الفراعنة لما كان الخبز الأبيض يتناوله  الأسياد . والعوام يكتفون بخبز الشعير.
ــ لأن الخبز كان سببا في شهرة  مدينة فيينا لما سميت '' عاصمة الخبز '' سنة 1728 .
ــ لأن الخبزغني بالبوتاسيوم والكالسيوم والماغنزيوم والفوسفوروالحديد والسكريات والبروتينات والألياف وفيتامينB 
ــ لأن الخبز كان دافعا لاستشهاد عشرات الضحايا المغاربة يوم 20 يونيو 1981، سماهم البصري '' شهداء كوميرا ''
ــ لأن الخبز كان مساهما في كثير من المآسي في فترات حالكة من تاريخ المغرب ، وربما هو من عجل بنهاية السعديين 
ــ  لأن الخبز كان بطلا لما '' أُكلت الجيف سنة 1073 هـ ـ وكثر الموتى في الأزقة .. وجُـمع في المارستان لوحده 84000 من الموتى دون  دفن ...'' كما جاء في كتاب المؤرخ الضعيف ص 31 .
 
بعد كل هذا ، ألا يجدر بنا أن نقاطع شعار الحب القديم الدخيل علينا .. فنشطب على سهم وقلب كيوبيد الاغريقي ثم نضع مكانه خبزة يخترقها خنجر أو '' كُــمـية '' أصيلية ؟ 
قراءة في صورة : الخبز أولا والحب ثانيا

قراءة في صورة : الخبز أولا والحب ثانيا
ذ. عمر أضرموش
حرر من طرف [المؤلف] في [التاريخ]
ذ. عمر أضرموش

من هنا .. وهناك | أخبار | مراكش | جمعويات | منوعات | ثقافة وفن | رياضة | التعليم | الجامعة | الرأي | الأولى | فيديو | بحوث | واااتساب .. | إعلانات مبوبة | اعلانات | الوطنية


معرض صور



المراكشية على الفايسبوك

على التويتر

الاشتراك بالرسالة الاخبارية

المراكشية في مواقع التواصل