في مؤتمر غابت عنه الأسماء المعروفة بمراكش : الجازولي لن يخوض الانتخابات المقبلة

الاحد 15 سبتمبر 2013

في مؤتمر غابت عنه الأسماء المعروفة  بمراكش : الجازولي لن يخوض الانتخابات المقبلة
أوضح حاضرون  أن عمر الجزولي، المنسق الجهوي لحزب الاتحاد الدستوري، قد وضع نهاية لمساره الانتخابي بمراكش الذي دام أزيد من عشرين سنة داخل المؤسسات المنتخبة، قائلا، أمام منخرطي حزبه، إنه لن يترشح لأي استحقاقات مقبلة.

وأضافت المصادر المذكورة ان الجزولي الذي كان رئيس المجموعة الحضرية لمراكش وعمدة مدينتها  ادعى ان ذلك من أهم شروطه من اجل العودة الى رئاسة الحزب بمراكش التي كان قد ادعى أنه لن يشغلها قطعا

وكان المؤتمر الجهوي للحزب الذي تم تأجيله لمدة أسبوع قد أثار صراعات قبلية بين مؤيدين ومعارضين لرئاسة المؤتمر قبل تغيرها  ولدور الجازولي في التحضير للمؤتمر بعد ان تم تداول  ما أسماه حزبيون اهداء الحزب في مراكش لقيادة جهوية لا تستوفي فيها الشروط  

الى ذلك اوضح حزبيون ان  حفل الافتتاح غابت عنه الفروع الجهوية للأحزاب الوطنية الا من حزب العدالة والتنمية من خلال أحد قياديها الجهويين سيكوري في الوقت الذي لم يتجاوز فيه عدد الذين حضروا المؤتمر من المؤتمرين 435 بالتمام والكمال خلافا لما تمت اذاعته

وغاب عن الحزب أسماء حزبية وازنة في المدينة  إذ غاب وكلاء اللوائح الانتخابية لحزب الاتحاد الدستوري للمقاطعات الخمس المكونة للمجلس الجماعي لمراكش وغاب بعض نواب العمدة المنتمين لحزب الحصان  كما غاب برلمانيون واعضاء في المكتب الجهوي من اهمهم عبد الصادق بيطاري  وايضا أسماء أخرى مثل عبد الله والمحجوب ونجيب رفوش وأخرين
المراكشية


معرض صور