في سابقة.. نتنياهو يعقد جلسة حكومية تحت حائط البراق

الاحد 28 ماي 2017

عقد رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو وأعضاء حكومته جلسة خاصة في نفق أسفل حائط البراق في القدس الشرقية المحتلة، في سابقة هي الأولى من نوعها.

ونشر نتنياهو تغريدة على صفحته في تويتر احتوت صورا قال إنها جلسة لحكومته عقدت في نفق أسفل الحائط، اتخذت خلالها "سلسلة من القرارات الهامة لتعزيز عاصمتنا القدس".ا

وقال نتنياهو: "دعوت اليوم إلى عقد جلسة مع أعضاء الحكومة في نفق تحت الحائط الغربي، تم التوصل إلى عدد من القرارات التي سوف تستمر في تعزيز عاصمتنا القدس. سنواصل بناء وتعزيز القدس!".ا

ودان أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات عقد الحكومة الإسرائيلية اجتماعها الأسبوعي في محيط حائط البراق، ومحاولة اتخاذ سلسلة من القرارات لتهويد القدس.

واعتبر عريقات جميع هذه الإجراءات باطلة وتنتهك قرارات الشرعية الدولية المتعلقة بوضع القدس.

وقال: "قررت حكومة الاحتلال مع بداية شهر رمضان المبارك وبالتزامن مع إحياء شعبنا للذكرى الخمسين للاحتلال العسكري لفلسطين إيصال رسالة إلى الشعب الفلسطيني وإلى المجتمع الدولي بمواصلة انتهاكها للقانون الدولي، وأنها على ثقة مطلقة أنها لن تدفع ثمنا لتنكرها للشرعية الدولية".

وأضاف، "للأسف شجعت بعض الدول إسرائيل على ثقافة الإفلات من العقاب بدلا من إلزامها بالقانون والأعراف الدولية".

وأكد كبير المفاوضين الفلسطينيين، "أن حكومة الاحتلال تعطل بشكل متعمد جميع الجهود الدولية لإحياء العملية السياسية، وتقوم باستكمال مشروعها الاستعماري لضم الضفة الغربية بما فيها القدس".
المراكشية


معرض صور