فندق المامونية بمراكش ... الجذور التاريخية

حرر بتاريخ 01/08/2015
عمر أضرموش


اسم المامونية يغوص في التاريخ ، فهو يعود الى القرن 18 م . كان في بادئ الأمر بستانا راقيا يحمل اسم عرصة المامون .
والمأمون هو أخ الحسن الأول وهو الابن الرابع للساطان العلوي سيدي محمد عبد الرحمان ( محمد الرابع ) الذي حكم البلاد ما  بين سنتي 1859 و1873 م .
تسلم المامون هذا البستان كهدية من والده ليلة زفافه .. شأنه في ذلك شأن أخيه عبد السلام بن عبد الرحمان الذي اقترن اسمه بعرصة مولاي عبد السلام الشهيرة بمدينة مراكش .
جاء في درة الغواص المجلد 1 ص 91 ما يلي ..'' لما شرع السلطان رحمه الله في غرس هذا البستان جلب له العين الآتية من بلاد مسفيوة و المسمات تاسلطانت .. وهي من أعذب العيون ماء . وكانت مسفيوة متغلبة على هذه العين تستولي على جزء من مائها ليلا فكان ذلك شأنهم حتى جاء السلطان مولاي سليمان فتعب من أمرهم ثم أجبرهم على ألف مثقال يؤدونه كل سنة .
كان هذا البستان قبلة لمحبي النزايه منذ القديم . وقد جادت قريحة أحد الوزراء المعاصرين لتلك الفترة وهو الوزير  بن ادريس بقصيدة طويلة في الموضوع .. وتجدر الاشارة أن هذا الوزير كان يملك عرصة تقع شرق المامومنية ما زالت تحمل اسمه الى الآن .
مما جاء في هذه القصيدة ..
لم أر مثل المامونية مـهدا 
بأكنافه تغدو المنى وتروح
ظللنا بها والسحب ينثر ورده
والغصن فيه والاضاءة طموح
فلا زال مأوى للملوك وللعلا
تقرر فيه للسرور شروح 
 
في سنة 1922 وإبان الحماية الفرنسية شيد فوق هذا البستان فندق المامونية الشهير . وقد أشرف على تصميمه المهندسان بروســت و مـارسيو .
يمتد على مساحة 7 هكتارات ، وكان وما يزال يستضيف شخصيات عالمية وازنة في عوالم الفن والسياسة والمال أمثال ديغول وتشرشل وهيتشكوك وشارلي شابلن وسان لوران وحسني مبارك
في سنة 1986 تم تجديد مرافقه  تحت اشراف المهندس اندري بوكار الذي صمم العديد من المعالم بمراكش كالبلدية والمسرح الملكي وكذلك ينسب اليه البعض تصميم بعض الأحياء كحي بوكار وصوكوما بمراكش
يحتوي فندق المامونية على 171غرفة و 54 جناحا و3 فيلات ... وتعود ملكيته في وقت من الأوقات للمكتب الوطني للسكك الحديدية ـ كمبانية السكك المغربية سابقا ـ
فندق المامونية بمراكش ... الجذور التاريخية





من هنا .. وهناك | أخبار | مراكش | جمعويات | منوعات | ثقافة وفن | رياضة | التعليم | الجامعة | الرأي | الأولى | فيديو | بحوث | واااتساب .. | إعلانات مبوبة | اعلانات | الوطنية