فجأة : عبد الفتاح البجيوي واليا لجهة مراكش .. ومفكر ملحقا بالادار

حرر بتاريخ 23/06/2016
المراكشية


ترأس الملك محمد السادس، اليوم الخميس 23 يونيو 2016 بالقصر الملكي
بالدار البيضاء مجلسا وزاريا تم خلاله، وطبقا لأحكام الفصل 49 من الدستور، وباقتراح من رئيس الحكومة ومبادرة من وزير الداخلية، تعيين كل من:
– عبد الفتاح البجيوي في منصب والي جهة مراكش اسفي وعامل عمالة مراكش
– محمد فطاح في منصب عامل اقليم خنيفرة
– الحسين شاينان في منصب عامل اقليم اسفي
– عبد الحق حمداوي في منصب عامل اقليم صفرو
– محمد مفكر في منصب والي ملحق بالإدارة المركزية

وهذه نبذة عن سيرة والي جهة مراكش الجديد:
ازداد السيد عبد الفتاح البجيوي ،الذي عينه صاحب الجلالة الملك محمد السادس واليا على جهة مراكش آسفي، سنة 1953 بآسفي. وبدأ السيد عبد الفتاح البجيوي الحاصل على الدكتوراه في القانون العام ، حياته الإدارية كمجند في إطار الخدمة المدنية بإقليم بولمان في 24 أكتوبر1977. وقد تم تعيينه، بعد تخرجه من المعهد الملكي للإدارة الترابية في منصب قائد قيادة أقا بإقليم طاطا في 22 دجنبر 1979 ثم رقي إلى منصب رئيس دائرة فم ازكيد في فاتح شتنبر 1986 بنفس الإقليم وانتقل بعد ذلك إلى عمالة مراكش كرئيس دائرة آيت أورير في 6 أكتوبر 1990. وحظي السيد عبد الفتاح البجيوي بثقة المغفور له صاحب الجلالة الملك الحسن الثاني، طيب الله ثراه، فعينه في 25 يناير 1994 عاملا على إقليم طاطا، ثم عاملا على إقليم تارودانت بتاريخ 27 شتنبر 1998. ونال السيد عبد الفتاح البجيوي الثقة الكريمة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس ،فعينه عاملا على إقليم خريبكة في 22 يوليوز 2004. وبتاريخ 22 يناير 2009 حظي السيد عبد الفتاح البجيوي مجددا بالثقة الغالية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس ،فعيّنه عاملا على إقليم شيشاوة، و هو المنصب الذي ظل يشغله إلى أن عينه جلالته واليا لجهة كلميم السمارة وعاملا على إقليم كلميم بتاريخ 10 مايو 2012. تم جهة دكالة عبدة تم جهة مراكش
 والسيد عبد الفتاح البجيوي، الذي تم توشيحه بوسام العرش من درجة فارس، متزوج وأب لأربعة أبناء.






1.أرسلت من قبل كريم في 25/06/2016 03:13
حسب جريدة "الصباح" إن تقارير استخباراتية قد وقفت وراء الإطاحة بمحمد مفكر، الوالي السابق لجهة مراكش ـ آسفي عامل عمالة مراكش، الذي لم يلبث في منصبه سوى تسعة أشهر.

وأضافت الجريدة أن الوالي تم إلحاقه دون مهمّة بوزارة الداخليّة بعدما بقي خبر إعفائه طي الكتمان، ولم يجر الكشف عنه إلا خلال اجتماع المجلس الوزاري الذي ترأسه جلالة الملك في الدار البيضاء، وخلص إلى تعويض مفكر بعبد الفتاح البجيوي.

ووفقا لـ"الصباح"، فإن تدبير الوالي السابق لـ"المدينة الحمراء" وعموم الجهة اتسم بقرارات خاطئة وظالمة وتمييزيّة، من بينها ما طال مطاعم وحانات، كما اتهم بعرقلة الاستثمار والفشل في إنعاش السياحة، ولم يوقع أي رخصة استثنائية لإعطاء دفعة جديدة لعطاءات الرساميل

http://www.hespress.com/medias/311588.html

تعليق جديد
Facebook Twitter

من هنا .. وهناك | أخبار | مراكش | جمعويات | منوعات | ثقافة وفن | رياضة | التعليم | الجامعة | الرأي | الأولى | فيديو | بحوث | واااتساب .. | إعلانات مبوبة | اعلانات | الوطنية