عرصة مولاي عبد السلام تحصل على شهادة التميز تريب أدفايزور 2014

حرر بتاريخ 07/09/2014
المراكشية


حصلت “الحديقة التكنولوجية” “عرصة مولاي عبد السلام” ” على شهادة التميز “تريب أد فايزور 2014″ التي يمنحها سنويا “تريب أد فايزور”، أهم موقع متخصص في السفر والرحلات عبر الأنترنيت.
 وقد كوفئت الحديقة التي تُعدّ إرثاً من الثرات المغربي وذاكرة حية للبلد، بعدما تمت إعادة تأهيلها وصيانتها من لدن اتصالات المغرب، و ذلك نظراً لجودة خدماتها ومتعة ضيافتها.
تكافئ شهادة التميز”تريب أدفايزور” تفوق وتميز المنشآت ومناطق الجذب السياحي. ويستند هذا التمييزعلى مختلف آراء المسافرين المدلى بها على موقع “تريب أدفايزور”؛ ويُمنح هذا التميز للمنشآت التي تحصل بانتظام على تقييمات استثنائية ومتميزة وعلى نقطة إجمالية تفوق أربعة أو أكثر على خمسة. وحدها 10% فقط من المنشآت الأكثر كفاءة والمصنفة على موقع “تريب أدفايزور” هي التي حصلت على هذه المكافأة المرموقة.
على امتداد 8 كيلومترات في قلب مدينة مراكش و باحتوائها على مجموعة متنوعة من النباتات، عرفت عرسة مولاي عبد السلام المنشأة التي تعود لأكثر من 300 سنة ترميما كلياً ما بين سنتي 2002 و 2003 من طرف اتصالات المغرب تحت رعاية مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة.
تجمع عرسة مولاي عبد السلام بين كونها مكاناً لحفظ الذاكرة التاريخية ورمزاً للحداثة بفضل وسائل تكنولوجيا الاتصال الحديثة التي تم تزويدها بها. و تستقبل يومياً حوالي 2500 زائر يمكنهم ربط الإتصال بالأنترنيت مجاناً بفضل مختلف التجهيزات المتعددة الوسائط التي تم توفيرها من طرف اتصالات المغرب. كما تتوفر أيضاً على متحف خاص بتاريخ الاتصالات بالمغرب يمكن الزوار من السفر عبر الزمن.
 إلتزاما منها بحماية وتقييم الثروة الطبيعية للمملكة، انخرطت اتصالات المغرب في العديد من المشاريع إلى جانب مؤسسة محمدالسادس لحماية البيئة، خاصة في إعادة تشجير غابة المعمورة، وفي مواكبة برنامج “شواطئ نظيفة” منذ إنطلاقته، عبر تجهيز وتهيئة أكثرمن 16 شاطئا والتي حصلت ثلاثة منها على علامة اللواء الأزرق، وكذا مشاركتها في برنامج “التعويض الطوعي عن الكربون”.





1.أرسلت من قبل كريم في 08/09/2014 23:39
على امتداد 8 كيلومترات في قلب مدينة مراكش و باحتوائها على مجموعة متنوعة من النباتات، عرفت عرسة مولاي عبد السلام المنشأة التي تعود لأكثر من 300 سنة ترميما كلياً ما بين سنتي 2002 و 2003

و الصحيح هو . على امتداد 8 هكتارات في قلب مدينة مراكش و باحتوائها على مجموعة متنوعة من النباتات، عرفت عرسة مولاي عبد السلام المنشأة التي تعود لأكثر من 300 سنة ترميما كلياً ما بين سنتي 2002 و 2003

2.أرسلت من قبل كريم في 09/09/2014 11:31 من المحمول
عرصة مولاي عبد السلام تبقى أجمل مكان طبيعي للتنزه داخا تلمدينة القديمة بفضل العناية التي تحصى بها

3.أرسلت من قبل كريم في 09/09/2014 13:06
جاء في المقال |: على امتداد 8 كيلومترات في قلب مدينة مراكش و باحتوائها على مجموعة متنوعة من النباتات، عرفت عرسة مولاي عبد السلام المنشأة التي تعود لأكثر من 300 سنة ترميما كلياً ما بين سنتي 2002 و 2003


و الصحيح هو: على امتداد 8 هكتارات في قلب مدينة مراكش و باحتوائها على مجموعة متنوعة من النباتات، عرفت عرسة مولاي عبد السلام المنشأة التي تعود لأكثر من 300 سنة ترميما كلياً ما بين سنتي 2002 و 2003


تعليق جديد
Facebook Twitter

من هنا .. وهناك | أخبار | مراكش | جمعويات | منوعات | ثقافة وفن | رياضة | التعليم | الجامعة | الرأي | الأولى | فيديو | بحوث | واااتساب .. | إعلانات مبوبة | اعلانات | الوطنية