شركة الصابو تسير نحو المجهول رغم ملايير الجماعة !! ما رأي عمدة مراكش ونائبه

الاحد 29 نونبر 2015

هذه هي السيناريوهات المستقبلية لشركة أفيلمار وكلها تسير نحو الإفلاس . فماذا سيختار الرئيس الحالي للمجلس الإداري ذ الفتاوي والسيد الرئيس الذي وعد المراكشيين بإنصافهم من أصحاب المراكن ؟ وما هو رأي نائب الرئيس المفوض له تدبير هذا القطاع
أسئلة ينتظرها المراكشيون ولنا تتبع لهذا الوضع في الأيام المقبلة.


فبالرغم من كل الغرامات التي تستخلصها الشركة والتي تثقل كاهل المواطن ورغم التسعيرة التي تحتسب بدرهمين للساعة، تعيش الشركة إفلاسا حقيقيا لتتدخل الرئيسة لإنقاذها في الولاية السابقة  بمبلغ مليار سنتيم من مال الشعب عبر الرفع من رأسمالها من أجل الاستمرار في الحياة . لذلك طرحنا سؤالا جوهريا : أين هي الحكامة في التدبير؟
أما الآفاق المستقبلية للشركة ، فقد وضعت فيها أربع سيناريوهات كلها  مظلمة
السيناريو الأول : الاستمرار في الوضعية الحالية مع دفع إتاوة سنوية مبلغها 6,8 مليون درهم بدل مليار سنتيم التي ينص عليها دفتر التحملات.
النتيجة : عجز مالي سنوي قدره 2 مليون درهم ، يتحمله المساهمون في الشركة إلى نهاية 2020.
السيناريو الثاني :الاستمرار في الوضعية الحالية مع دفع إتاوة سنوية مبلغها 3,6 مليون درهم بدل مليار سنتيم التي ينص عليها دفتر التحملات .
النتيجة : فائض سنوي بين 0,5 و 1 مليون درهم .
السيناريو الثالث : رفع تسعيرة الوقوف لثلاثة دراهم بدل درهمين و دفع إتاوة سنوية قدرها 3,6 مليون درهم بدل مليار سنتيم التي ينص عليها دفتر التحملات .
النتيجة : فائض سنوي بين 1,5 و 2 مليون درهم .
السيناريو الرابع :  تهيئ مرآب عرصة المعاش الذي تبلغ مساحته 5000 متر مربع في ملكية الجماعة باستثمار إضافي قدره 23 مليون درهم  مع دفع إتاوة سنوية قدرها 3,6 مليون درهم
النتيجة : فائض سنوي بين 1,5 و 2 مليون درهم .
محمد أبو علي


معرض صور