شاذ جزائري يفتتح مسجدا للمثليين في باريس

حرر بتاريخ 23/11/2012
المراكشية


قال محمد لودفيك لطفي زاهد لصحيفة "حورييت" التركية: "إن النساء في المساجد العادية يتحجبن ويجلسن خلف (الرجال)، ونحن نخشى التعرض للأذى باللفظ وجسديا، لذلك قررت بعد عودتي من الحج (هذا العام) افتتاح مسجد يؤدي فيه الصلاة المثليون فقط".وشرح لودفيك أكثر، فذكر أن المسجد الذي سيفتح أبوابه يوم الجمعة 30 نونبر الجاري هو نفسه بهو معبد بوذي سيتم تدشينه ذلك اليوم في باريس، "وفيه سيقيم المثليون صلاة الجمعة أولا، ومن بعدها الصلاة يوميا، كما سيعقدون الزواج فيما بينهم أيضا" كما قال.وروى لودفيك لمحرر الصحيفة، أرزو شكير مورين، أنه بدأ بالصلاة منذ كان عمره 12 سنة، وكان متحمسا للسلفيين في الجزائر التي ولد فيها قبل 35 سنة، ثم بدأ يبتعد عنهم "بعدما رأيتهم يقومون بأعمال إرهابية" على حد تعبيره.
 





1.أرسلت من قبل عبد اللطيف في 24/11/2012 12:33 من المحمول
لعنة الله عليه

تعليق جديد
Facebook Twitter

من هنا .. وهناك | أخبار | مراكش | جمعويات | منوعات | ثقافة وفن | رياضة | التعليم | الجامعة | الرأي | الأولى | فيديو | بحوث | واااتساب .. | إعلانات مبوبة | اعلانات | الوطنية