المراكشية : بوابة مراكش

سويسرا تخفف بعض القيود على الدخول إلى أراضيها اعتبارا من 11 مايو


المراكشية | حرر بتاريخ 30/04/2020




أعلنت الحكومة السويسرية، أن القيود المفروضة على الدخول إلى البلاد، والتي تم اعتمادها في مارس الماضي، لمنع انتشار فيروس كورونا، ستخفف تدريجيا اعتبارا من 11 مايو.

 وقالت الحكومة إنه اعتبارا من 11 مايو المقبل، سيتم البدء في معالجة طلبات العمل في سويسرا، التي تقدم بها مواطنو بلدان الاتحاد الأوروبي أو البلدان الأعضاء في رابطة التجارة الحرة الأوروبية قبل 25 مارس.

كذلك سيصبح بالإمكان دراسة طلبات لم شمل الأسر بالنسبة للمواطنين السويسريين وكذلك أقرباء مواطني الاتحاد الأوروبي، أو بلدان رابطة التجارة الحرة الأوروبية الذين يعيشون في سويسرا.

وأكدت الحكومة أن إجراءات التخفيف هذه ستشمل أيضا العمال من مواطني دول ثالثة، الحاصلين بالفعل على تصريح للعمل بسويسرا، ولكن لم يتمكنوا من الحصول على تأشيرة بسبب القيود المفروضة منذ مارس على حركة الدخول والخروج.

وشددت الحكومة السويسرية في المقابل، على أن إجراءات الرقابة عند النقاط الحدودية ستبقى حيز التنفيذ، كما أنه من الممكن فتح نقاط حدودية إضافية لتجنب أوقات انتظار طويلة، لافتة إلى أن المسافرين القادمين من الخارج لن يتمكنوا من دخول سويسرا إلا عبر مطارات زيورخ وجنيف وبازل.

وقالت الحكومة إنها تريد أن تحد من الآثار السلبية للقيود على الاقتصاد إلى الحد الأدنى. وستنفذ هذه الإجراءات بالتشاور الوثيق مع الدول المجاورة.

ولفتت الحكومة السويسرية إلى أن خطوتها التالية ستكون اعتبارا من 8 يونيو المقبل، حيث ستتم معالجة الطلبات المقدمة من مواطني الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي أو رابطة التجارة الحرة الأوروبية القادرين على العمل بسويسرا، وستكون هذه الخطوة مصحوبة بإعادة العمل وبالإعلان عن الوظائف الشاغرة في مكاتب التشغيل المحلية.




أخبار | مراكش | ثقافة وفن | تعليم | آراء | فيديو | رياضة







Facebook
Twitter
Flickr
YouTube
Rss
بحوث I تعليم I جامعة