سويديون يهاجمون فنانين مصريين في مهرجان مالمو بالسويد

الخميس 19 سبتمبر 2013

سويديون يهاجمون فنانين مصريين في مهرجان مالمو بالسويد
 ـ أعلنت وزارة الخارجية المصرية، أن سفارتها في استكهولم تلقت مذكرة رسمية من وزارة الخارجية السويدية، تعرب فيها عن أسفها لما شهده “مهرجان السينما العربية” في مدينة مالمو جنوب السويد، من تعدي علي الفنانين المصريين المشاركين في المهرجان في يوم 5 سبتمبر.
 
وقالت في بيان للمكتب الصحافي، أن المذكرة تشير إلي أن الخارجية السويدية قامت فور تلقيها مذكرة السفارة المصرية في السويد، في هذا الشأن بنقلها إلي الشرطة السويدية للتحقيق فيها، وأنه تجري حالياً 3 تحقيقات قانونية بشأن هذه الواقعة.
 
وأكد سفير مصر في السويد السفير أسامه المجدوب، أن التحقيقات الأولية طبقاً للقواعد المعمول بها في السويد عادة ما تكون سرية، وأن السفارة المصرية تتابع الأمر مع مكتب المدعي العام بشكل مستمر للتأكد من اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة بعد تعرض الفنانين المصريين لإهانات غير مقبولة.
 
وكانت  تقارير صحافية سويدية قالت ان الاحتجاجات التي صاحبت افتتاح مهرجان مالمو للأفلام العربية بجنوب السويد؛ حيث تعرض الفنانون المصريون للهجوم من قبل المحتجين المنددين بمجزرتي رابعة والنهضة.
 
وكتبت صحيفة “جنوب السويد” واسعة الانتشار تقول: إن المحتجين رفعوا علامة رابعة، كما ارتدوها على صدورهم ورددوا شعارات مناهضة للسيسي (وزير الدفاع المصري).
 
وعبَّر المحتجون عن غضبهم ورفضهم لما حدث في ميداني رابعة العدوية والنهضة بمصر، مؤكدين أن “رابعة” فكرة في كل مكان والأفكار لا تموت.
 
وإزاء هذه الاحتجاجات، تباينت ردود أفعال الفنانين المصريين؛ حيث دخل هشام عبد الحميد ولبلبة بخطوات سريعة وسط شعور بالحرج، بينما ردت “عبير صبري”  لفظيًّا على هتافات التنديد “يسقط كل ؟؟؟؟ العسكر”.
 
وواصل المتظاهرون احتجاجهم حيث توافدوا على مكان احتفال المشتركين بالمهرجان؛ مما جعل خمسة فنانين يمتنعون عن الحضور والبقية دخلت من أبواب جانبية، ولكن كان المتظاهرون على علم بتحركاتهم وحاصروهم أينما ذهبوا.
 
وتقول وسائل الإعلام السويدية: إن الشرطة كانت في غاية التفاهم والتعاون.
المراكشية


معرض صور