سنتان سجنا لزوج شوٌه وجه زوجته في مراكش

الخميس 9 أبريل 2015

قضت غرفة الجنح التلبسية بالمحكمة الابتدائية بمراكش، أول أمس الاثنين، بسنتين حبسا نافذا وغرامة ألف درهم، في حق زوج هاجم زوجته، بحي ابن صالح بالمدينة العتيقة لمراكش، بواسطة سكين، ووجه لها طعنات في الوجه، ما أحدث لها جرحا غائرا في الخد، والحكم عليه بأدائه تعويض مدني لفائدة زوجته قدره 10 آلاف درهم.

وتوبع المتهم في حالة اعتقال طبقا لملتمسات وكيل الملك، من أجل الضرب والجرح وحيازة السلاح الأبيض.

وجاء إيقاف المتهم من طرف مصالح الأمن بالمحطة الطرقية للمسافرين بباب دكالة، بعد أقل من ساعتين على الحادث، حيث كان يستعد للسفر خارج المدينة، واقتيد إلى مقر المصلحة الولائية للشرطة القضائية، لتعميق البحث معه وإخضاعه لإجراءات التحقيق، قبل إحالته على النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية بمراكش.

وحسب مصادر مطلعة، فإن الزوجين كانا يتشاجران باستمرار بسبب رفض الزوج تسجيل ابنه في الحالة المدنية، ما جعل الضحية تطالبه من جديد بتسجيل ابنه، مشيرة إلى المتاعب التي قد يواجهها الطفل مستقبلا، إلا أن الزوج استشاط غضبا، ما جعله يوجه لزوجته طعنة بواسطة سكين في خدها الأيسر محدثا لها جرحا غائرا، قبل أن يلوذ بالفرار.
المراكشية


معرض صور