سنة 2016 … رحيل نجوم السينما في مصر

الخميس 22 ديسمبر 2016

وهي توشك على الانقضاء، أبت سنة 2016 إلا أن يشاركها الرحيل عدد كبير من الفنانين، سطع نجمهم على مدار سنوات طويلة ، تاركين إرثا من الأعمال الفنية تخلد ذكراهم.
وبدأت رحلة الموت مبكرا بوفاة الفنان ممدوح عبد العليم، الذي غادر عالم الأحياء في الخامس من يناير ، عن عمر يناهز 60 سنة، إثر تعرضه لأزمة قلبية. وكانت ممدوح عبد العليم قد بدأ حياته الفنية صغيرا ، حيث كان أول ظهور له على الشاشة مع الفنانة كريمة مختار في فيلم "الجنة والعذراء".
ولم تمر سوى ثلاثة أيام على رحيل هذا الأخير، حتى وافت المنية الفنان الكبير حمدي أحمد، في الثامن من يناير، عن عمر يناهز 83 سنة، بعد تعرضه لأزمة صحية. وبلغ رصيد الراحل الفني حمدي حوالي 35 مسرحية و25 فيلما سينمائيا، بالإضافة إلى 89 مسلسلا تليفزيونيا. ومن أبرز أعماله السينمائية "أبناء الصمت" و"المتمردون"، و"لقاء مع الماضي"، و"الأرض" ،و"فجر الإسلام"، و"صرخة نملة" و من أبرز أعماله التليفزيونية "الحارة"، و"الجبل"، و"جمهورية زفتي" ،و"إمام الدعاة"، و"اللص والكلاب" ،و"شارع المواردي" ،و"الوسية"، و"ينابيع العشق.
توالت مآسي الساحة الفنية وتوالت مآىسي الساحة الفنية المصرية، إذ في نفس الشهر وتحديدا يوم 18 منه، رحل الفنان عبد العزيز ميكوي، في دار للمسنين بالقاهرة الجديدة، عن عمر ناهز 82 سنة، بعد أن تعرض لظروف صعبة في أيامه الأخيرة قيل أنها اضطرته ل"التسول" في الشوارع. ولم يظهر ميكوي في العديد من الأعمال الفنية، ولكنه شارك في بعض الأفلام المهمة، مثل "القاهرة 30" أمام سندريلا السينما المصرية ، سعاد حسني، و"لا تطفئ الشمس" أمام فاتن حمامة وشكري سرحان، و"لا وقت للحب" مع رشدى أباظة، بالإضافة إلى مسلسل "أوراق مصرية". ولم يكن أكثر المتشائمين، يتوقع أن شهر يناير لن يكتفي بتوديع ثلاثة فنانين ، حيث حمل يوم الثلاثين منه خبر رحيل الفنانة فيروز الصغيرة، عن عمر 73 سنة، بعد مشوار حافل في عالم التمثيل، إثر تعرضها لأزمة صحية.وكان من أشهر أعمالها السينمائية فيلم "ياسمين"، و"فيروز هان"، و"صورة الزفاف"، و"دهب" ،و"الحرمان" ،و"عصافير الجنة"، و"إسماعيل يس للبيع"، و"إسماعيل يس طرزان". وفي 13 أبريل ، من عام الرحيل هذا، تلقى الوسط الفني وفاة الفنان سيد زيان ، بعد صراع مع المرض، وهو في سن ال73. وكانت من أشهر الأفلام التي شارك فيها، "أبناء الصمت" ،و"أريد حلا"، و"عفوا أيها القانون"، و"ليلة ساخنة"، إلى جانب بعض المسلسلات ك"المال والبنون"، و"عمر بن عبد العزيز"، و"التوأم"، كما كان له دور بارز في مسرحيتي "حركة واحدة أضيعك" و"سيدتي الجميلة" ويتوالى مسلسل أفول النجوم وعلى إثر أزمة قلبية مفاجئة داخل شقته ب بالإسكندرية، توفي الفنان وائل نور في الثاني من ماي عن عمر ناهز ال56 سنة. ويذكر أن الراحل وائل نور اكتشفه المخرج أحمد فؤاد وقدمه في العديد من الأعمال التليفزيونية والسينمائية، والتي كان أشهرها مسلسل "البخيل وأنا" ،مع الفنان فريد شوقي، فضلا عن العديد من المسلسلات الأخرى والتي كان منها "ذئاب الجبل"، و"صابر يا عم صابر" ،و"على باب الوزير"، و"المال والبنون". كما قدم بعض الأفلام السينمائية مثل "الاحتياط واجب" و"سنوات الخطر" و"البيه البواب" و"مراهقون ومراهقات" و"الجبلاوي". وفي 19 يوليوز وبشكل مفاجئ إثر أزمة قلبية ،أفل نجم الفنان ،حمدي السخاوي المشهور بشخصية الرجل الأجنبي، نظرا لملامحه ، حيث كان يتميز ببشرته البيضاء وشعر أشقر وعينين خضراوين. وشارك السخاوي في عدد كبير من المسلسلات والأفلام، من بينها "محمود المصري"، و"لا أحد ينام في الإسكندرية"، و"من أطلق الرصاص على هند علام" ،و"الملك فاروق" ،و "راجل وست ستات" ، فضلا عن أفلام "محترم إلا ربع"، و"بوشكاش" ، و"الزمهلاوية" ،ومسرحية "الزعيم" مع عادل إمام. الموت غيب فنانين كبارا وصغارا وفي 26 يوليوز توفي عن عمر ناهز 72 سنة، وبعد صراع مع المرض،الفنان محمد كامل الذي شارك في العديد من الأفلام منها "أحلام هند وكاميليا"، و"مبروك وبلبل"، و"سواق الأوتوبيس"، و"حب في الزنزانة"، بالإضافة إلى مسلسلات "قضية معالي الوزيرة" ،و"عباس الأبيض في اليوم الأسود" و"الليل وأخره". كما غيب الموت الفنان مدحت قاسم ، الذي رحل عن مسرح الفن في الثالث من غشت الماضي، وهو في سن ال72. ومن أشهر الأفلام التي شارك فيها "أحلام حقيقية"، و"مطب صناعي"، و"وش إجرام"، و"بوشكاش" ،و"حلم العمر". ومن مسلسلاته "أزمة سكر"، و"اغتيال شمس" ،و"منتهى العشق" ،و"إمرأة في ورطة"، و"سقوط الخلافة"، و"المنتقم"، و"ابن موت". وفي 12 نونبر، تلقت السينما المصرية والعالمية الضربة الأشد ألما، بعد الإعلان عن وفاة الفنان "الساحر" محمود عبد العزيز، الذي كان يعاني من مرض فقر الدم الذي تسبب له في انخفاض نسبة "الهيموغلوبين "، وتوفي عن عمر يناهز ال70 سنة. فبعد صراع طويل مع المرض، رحل الفنان محمود عبد العزيز، تاركا خلفه رصيدا لايضاهى من الأعمال التليفزيونية، ومنها "باب الخلق"، و"رأفت الهجان" ،و"محمود المصري" ،و"شجرة اللبلاب" ،و"الدوامة" ،و"لقيطة" ، والعديد من الأعمال السينمائية منها "الحفيد" ،و"الساحر"، و"سوق المتعة"، و"الكيف" ،و"الكيت كات"، و"الشياطين"، و"إمرأة بلا قلب"، و"عشاق تحت العشرين"، و"المعتوه"، و"إعدام ميت". ومع اقتراب رحيل 2016، وتحديدا يوم 13 دجنبر، رحلت الفنانة زبيدة ثروت ، صاحبة "أجمل عيون" عن عمر يناهز ال76 سنة. هل ستكون فاجعة رحيل أحمد راتب آخر أحزان 2016؟ واشتهرت زبيدة ثروت ببطولة عدد من الافلام الرومانسية منذ أواخر الخمسينيات، مع أبرز نجوم السينما المصرية كالمطربين عبد الحليم حافظ ،وفريد الأطرش، والممثلين رشدي أباظة، وعمر الشريف ،وكمال الشناوي ،وأحمد رمزي. ولم تكن وفاة زبيدة ثروت ، آخر حلقة من مسلسل رحيل النجوم المصريين ، إذ استيقظ عشاق الفن السابع ،ساعات قليلة من وداعها، على خبر وفاة أحد أعمدته ، الفنان أحمد راتب ،بعد معاناة مع المرض (14 دجنبر) . وقدم الراحل أعمالا مميزة في السينما والدراما التلفزيونية على مدى مشواره تميز فيها بأداء الدور الثاني. كما كانت له بصمة كوميدية خاصة ظهرت من خلال مشاركته الفنان عادل إمام في الكثير من الأعمال. ومن أبرز ما قدم في السينما "واحدة بواحدة" ،و"الإرهاب والكباب"، و"الإرهابي" ،و"شقة مصر الجديدة" ،و"عمارة يعقوبيان"، و"نوارة". ومن بين ما قدم في التلفزيون مسلسلات "غوايش"،و"هند والدكتور نعمان"، و"رأفت الهجان"، و"بوابة الحلواني"، و"المال والبنون"، و"أم كلثوم" ،و"الجماعة". وفي المسرح حقق الراحل نجاحا كبيرا بأعمال مثل "سك على بناتك" مع الراحل فؤاد المهندس عام ،1980 و"الزعيم" مع عادل إمام. ويتواصل الدعاء ، لكن هذه المرة بأن تكون هذه آخر أحزان الوسط الفني المصري ، قبل إزاحة الستار عن سنة جديدة.

المراكشية


معرض صور