المراكشية : بوابة مراكش /
قضايا مراكش والمغرب بعيون محلية

سلطات نواكشوط أخطأت التقدير هذه المرة

الاثنين 20 يونيو 2016

تجتاز العلاقات المغربية الموريطانية ظروفا شديدة الصعوبة، فقد اختارت سلطات نواكشوط الضغط على زر التصعيد في التوتر الموجود بمشاركتها الوازنة في جنازة الراحل محمد عبد العزيز الرئيس السابق لجبهة البوليساريو الانفصالية، بأن شارك وفد موريطاني رسمي في هذه الجنازة، وأوحت السلطات الموريطانية لرزمة من الأحزاب السياسية في هذا البلد بالمشاركة في نفس الجنازة، كما خص الرئيس الموريطاني الراحل بتعزية خاصة منه.
وبكل تأكيد فإن السلطات الموريطانية لم تقدم على كل ما أقدمت عليه من أجل سواد عيون رئيس الجبهة الانفصالية الذي خلد في منصب الرئاسة إلى أن حسمت نعمة الموت هذا الأمر، ولا تقديرا منها لجبهة متهالكة، بل إن السلطات الموريطانية انتهزت الوفاة لمحاولة إمساك المغرب من الذراع التي تؤلمه بهدف الحسم في بعض الخلافات العالقة بين البلدين.
وربما كانت تعتقد أن هذه المنهجية قادرة على إجبار الرباط على الركوع و الخنوع.
وطبعا فإن سلطات نواكشوط تعني ضمن ما كانت تعنيه في هذه الخطوة التصعيدية شخصية موريطانية معارضة معروفة مقيمة في مراكش. 
الأكيد أن سلطات نواكشوط أخطأت التقدير هذه المرة، وإن كنا في مرة سابقة أعلنا عن تفهمنا للموقف الموريطاني في بعض أجزائه، فإن الذي اقترفته سلطات نواكشوط بكل ما تملك من سوء تقدير - حتى لا نقول كلاما آخر - أنها نقلت خلافها مع السلطات المغربية الرسمية إلى خلاف مع الشعب المغربي قاطبة.
فالرأي العام المغربي قد لا يكون متحمسا لموقف سلطات بلاده في بعض القضايا التي تهم علاقاتها مع الجيران و الأشقاء والأصدقاء، بل وقد يكون معارضا لها ويحكم بأن سلطات بلاده أساءت التقدير في قضية من القضايا، وهذا أمر طبيعي. لكن أن يحاول شقيق أو صديق أو جار ممارسة الابتزاز في قضية تهم الشعب المغربي قاطبة فإن الموضوع يتحول إلى قضية وطنية سيادية تنقل إلى واجهة اهتمام الرأي العام قاطبة.
لذلك فإن سلطات نواكشوط تكون قد اقترفت جريمة الابتزاز، و هو ما لا يمكن أن يكون محل إدانة مغربية رسمية و شعبية.
 
عبد الله البقالي
حرر من طرف [المؤلف] في [التاريخ]
عبد الله البقالي

من هنا .. وهناك | أخبار | مراكش | جمعويات | منوعات | ثقافة وفن | رياضة | التعليم | الجامعة | الرأي | الأولى | فيديو | بحوث | واااتساب .. | إعلانات مبوبة | اعلانات | الوطنية


معرض صور



المراكشية على الفايسبوك

على التويتر

الاشتراك بالرسالة الاخبارية

المراكشية في مواقع التواصل