ستروس كان- ضحية حادثة سير في الطريق من مراكش الى البيضاء

الجمعة 4 ديسمبر 2015

أوردت الصحافة الفرنسية أن الفرنسي أن دومينيك ستراوس كان، المدير السابق لصندوق النقد الدولي، والمستقر حاليا بنواحي مدينة مراكش، تعرض -أخيرا- لحادث سير، في الطريق السيار بين الدار البيضاء ومراكش، وذلك بسب تجاوز سرعة سيارته لـ120 كيلمترا في الساعة المسموح بها في الطرق السيارة المغربية.

ووفق المصادر المذكورة فقد خرج ستراوس الذي كان يقود سيارته البورش الجديدة، سالما من هذا الحادث، باستثناء بعض الكدمات، فيما تعرضت سيارته البورش ، لخسائر جسيمة
وحسب المصادر المذكورة فإن ستراوس ، كان مصحوبا بطفل صغير لا يتجاوز 14 سنة وهو ابن رجل اعمال فرنسي يستثمر في الصناعة الفندقية بالمغرب، هذا في الوقت الذي لم يكن مرفوقا بصديقته المغربية مريم العوفير، التي ارتبط بها منذ سنتين
ستراوس كان يتنقل دوما من مراكش التي يسكن بها الى مدينة الدار البيضاء التي تحتضن مشروعه الاستثماري 
المراكشية


معرض صور