ريبيري لا يجد حرجا ان تم تجريده من حذائه وملابسه بمراكش

السبت 21 ديسمبر 2013

بعد نهاية مباراة نصف النهائي تملكت فرحة غامرة لاعبي نادي الرجاء البيضاوي الذين بدؤوا بجمع الأشياء التذكارية من خصمهم ولقد توجهه اهتمامهم بشكل خاص للنجم العالمي رونالدينيو. فالصور التي تظهر كيف تم انتزاع حذاء الساحر البرازيلي، .
 
ويعتبر النجم الفرنسي ريبيري محبوباً للغاية في المغرب ولهذا ليس من المستبعد أن يحدث له أمر مماثل. ولا يهاب ريبيري حدوث ذلك، بل إنه يجد الأمر أكثر إيجابية كما أفصح ضاحكاً "أجد ذلك جيداً. إنهم يلعبون بروح قتالية وهم وبكل بساطة مشجعون أيضاً. ومن الجميل أيضاً كيف تصرف رونالدينيو في ذلك الموقف."
وينوي ريبيري حزم حقائبه بعد مباراة النهائي والذهاب للاستمتاع بالعطلة خلال فترة الراحة الشتوية. ويريد الاسترخاء كلياً من الفترة التي ستقضى بدون لعب لغاية وقت الاستعداد لمرحلة الإياب. فهذا مهم للجسد وللذهن، على حد قوله. وقد حدد الوجهة التي سيقصدها إذ أكد بقوله "سأذهب مع أسرتي إلى فرنسا، وأريد أن أقضي معهم الوقت هناك."
 
ولكي يستمتع جيداً وكما ينبغي بعطلته مع أحبائه، ما زالت لدى ريبيري أمنية أخرى "آمل أن نتمكن من الفوز في يوم السبت، وبعدها سيكون الوضع بالطبع أجمل."
فيفا .كوم


معرض صور