ربط إعادة التسجيل بالمؤسسات التعليمية بانخراط الآباء بالجمعية

الاثنين 7 سبتمبر 2015


وجد تلامذة  ثانويات إعدادية وتأهيلية بمراكش - مرة أخرى - أنفسهم مجبرين  على  أداء واجب انخراط آبائهم  بجمعية الآباء قبل أداء رسوم التسجيل لدى مصلحة الاقتصاد,حيث دأبت مؤسسات على سن هذا النهج منذ سنوات ..
 أمر مستغرب ما دام الانخراط بالجمعية يهم الآباء وليس التلاميذ علما بأن الانخراط بالجمعيات يبقى اختياريا ، ثم إن من الأمور التي لها أسبقية في عملية التسجيل أو إعادته هي أداء رسوم التسجيل والتأمين .
يذكر بأن الموسم الدراسي جاء افتتاحه متزامنا مع عيد الأضحى وكان لزاما على المسؤولين عن قرار ربط التسجيل بانخراط الآباء التنبه لوضعية شريحة الآباء خاصة بمناطق تتواجد بها مؤسسات بالقرب من الدواوير والمساكن الهامشية  ,ومن تم وجب على الوصاة على القطاع التعليمي بمراكش  لفت انتباه رؤساء المؤسسات إلى ضرورة اعتبار الظروف التي جاءت في هذا الموسم مواكبة لعملية الدخول المدرسي .
لا ينكر أحد ما تبذله جمعيات بمؤسسات من مجهودات تصب في الترميمات وإصلاح التجهيزات وحتى البنايات غير أن ذلك لا يبيح  لي ذراع الآباء وفرض الانخراط عليهم بذلك الأسلوب  مادام  التلميذ في الأخير  يجد نفسه مجبرا على انخراط أبيه بالجمعية ليتأتى له الحصول على وثائق إدارية (بطاقة التلميذ وبطاقة الغياب ..)
عبد الله أونين


معرض صور