دفن جثمان الناشط بنعمّار وملف موته لا زال مفتوحا

حرر بتاريخ 08/03/2014
سعيد مكراز


وُري جثمان فقيد حركة 20 فبراير بمراكش الناشط أحمد بنعمار الثرى في مسقط رأسه ب "أولاد زمران" بإقليم قلعة السراغنة 
 
وحضر الجنازة عدد كبير من رفاق وأصدقاء الفقيد ، وتم تنظيم قافلة الى مراكش لحضور الجنازة من مدينتي الرباط والبيضاء شارك فيها حقوقيون  وفبرايريو الدار البيضاء والرباط، وحمل الحاضرون أعلاما لحركة 20 فبراير ورددوا شعارات قبل أن تنطلق سيارة نقل الأموات نحو المقبرة .
 
وقد عثر على على جثة الشاب احمد بنعمار الناشط في حركة 20 فبراير، بالقرب من المدرسة الفندقية بأحد شوارع مراكش ، ورفضت أسرته في وقت لاحق تسلم جثته حتى تتم اجراءات التشريح لمعرفة أسباب الوفاة والتي يرجح ان تكون بسبب حادثة سير 
 





1.أرسلت من قبل Le justicier في 08/03/2014 12:36
Simple accident de la route et que les médias veulent en faire une scène !!!!

تعليق جديد
Facebook Twitter

من هنا .. وهناك | أخبار | مراكش | جمعويات | منوعات | ثقافة وفن | رياضة | التعليم | الجامعة | الرأي | الأولى | فيديو | بحوث | واااتساب .. | إعلانات مبوبة | اعلانات | الوطنية