خنزير يهاجم طفلا قرب مؤسسة تعليمية ضواحي مراكش

حرر بتاريخ 04/11/2015
المراكشية


هاجم خنزير بري، مساء أول أمس الاثنين، طفلا في العاشرة من العمر، قرب مؤسسة تعليمية بجماعة سيدي غانم إقليم شيشاوة ضواحي مراكش، ما تسبب له في جروح بليغة على مستوى الرأس والعنق والفخذ. 

وحسب موقع اليوم24، فقد نقل الطفل، في حالة سيئة إلى مستعجلات المستشفى الإقليمي بشيشاوة، ثم بعد ذلك إلى المستشفى الجهوي ابن طفيل بمراكش.

وفي التفاصيل فالطفل كان في طريقه نحو مدرسة “بولعوان”، والتي يتابع بها دراسته، قبل أن يفاجئه خنزير بري من الحجم الكبير خرج من إحدى الغابات المجاورة، بضربات متكررة في مناطق مختلفة من جسده النحيل، ما تسبب له في نزيف على مستوى الرجل، وإصابة على مستوى البطن، وأضرار نفسية كبيرة من هول المشهد.
وأضاف ذات المصدر، أن تدخل الساكنة جاء بعد أن سمعوا صراخ الطفل، فهرعوا لمكان الحادث في محاولة لتخليص الطفل من الخنزير.وقام السكان بإخبار السلطات المحلية، فيما تم نقل الطفل صوب قسم المستعجلات بالمستشفى الإقليمية بشيشاوة، قبل إحالته على المستشفى الجهوي ابن طفيل بمراكش، بالنظر لحالته الصحية السيئة.
وفي السياق ذاته، قال أحمد خلوق فاعل جمعوي بالمنطقة في اتصال مع الموقع المذكور أن المنطقة تعرف تواجد عدد كبير من الخنازير البرية التي تهدد أمن وسلامة الساكنة، داعياً السلطات المحلية إلى التدخل تجنباً لحوادث مماثلة محتملة.




من هنا .. وهناك | أخبار | مراكش | جمعويات | منوعات | ثقافة وفن | رياضة | التعليم | الجامعة | الرأي | الأولى | فيديو | بحوث | واااتساب .. | إعلانات مبوبة | اعلانات | الوطنية