خسائر مادية بعد إلغاء حفل لمجرد إثر اعتقاله

الجمعة 4 نونبر 2016

استعد الفنان المغربي سعد المجرد، بشكل كبير، خلال شهر أكتوبر الماضي، من أجل إحياء أولى حفلاته في قصر المؤتمرات في باريس، من تنظيم شركة “كيرو باي نايت”، إلا أن اعتقاله بتهمة محاولة اغتصاب فتاة فرنسية، قبل يومين من الحفل، تسبب في إلغائه.
إلغاء الحفل المفاجئ، وغير المتوقع، تسبب في صدمة كبيرة لدى جمهور سعد المجرد، من الجالية العربية في باريس، بعد أن نفذت جميع التذاكر، قبل أيام من الحفل، على الرغم من غلاء سعرها.
أما الصدمة الكبيرة، فقد كانت من نصيب منظمة الحفل، التي عانت من خسائر مادية، وصلت إلى 200 ألف أورو.
وقالت صاحبة شركة “كيرو باي نايت” في حوار مع برنامج “ET بالعربي”، إن التحضير لحفل سعد المجرد كلفها الكثير، خصوصا أن طاقما كبيرا اشتغل وراء الكواليس، لذلك حاولت جاهدة، رفقة إدارة الشركة، إلى حدود صباح يوم السبت الماضي، أن يفرج عن سعد المجرد في حالة سراح مؤقت، إلا أن جميع محاولاتهم باءت بالفشل
المراكشية


معرض صور