حركة انتقالية جديدة للموظفين بجامعة القاضي عياض

حرر بتاريخ 05/01/2013
المراكشية


حركة انتقالية جديدة  للموظفين بجامعة القاضي عياض
علمت المراكشية أن رئاسة جامعة القاضي عياض اصدرت مذكرة لاعادة انتشار الفوج الأول من مجموعة من الموظفين العاملين بالرئاسة القديمة بموجب حركة داخلية تم من خلالها  توزيع موظفين سابقين في المؤسسات التابعة للجامعة

وحسب جامعيين فإن اعادة الانتشار كانت منتظرة بعد ان اجلت رئاسة الجامعة  البث في اسثمارات طلبات الحركة الداخلية لموظفي الرئاسة من خلال تمديد وضع  الاستمارات الخاصة بذلك واستفاد منها عدد من الموظفين انتقلوا الى المؤسسات التابعة للجامعة
 
وحسب المذكرة فان الحركة تاتي في اطار سياسة الجامعة ترشيد تدبير الموارد البشرية ودعم التاطير الاداري للمؤسسات التابعة لها والتي تعاني الخصاص سواء في الكفاءات او الاعداد وفي الوقت نفسه  مواجهة الزيادات في اعداد الطلبة والتي وصلت 30 في المائة الموسم الجامعي الحالي

وكانت الحركة الانتقالية في عملية اولى همت حوالي 35 موظفا واعتمدت اقتراحات الموظفين  وفي الوقت نفسه حاجيات المؤسسات المستقبلة بعد ان اختار الموظف 3 مؤسسات وتصنيفها حسب اختيار الموظف
 
يذكر ان الكثافة الادارية في رئاسة الجامعة والتي كانت قد وصلت الى 157 موظفا (8 موظفين في المكتب الواحد) كانت نتيجة تحويل غير قانوني لمناصب تربوية (حوالي 32 منصب تهم استاذ التعليم العالي مساعد واستاذ التعليم  العالي ) الى مناصب ادارية سنة 2010 رغم الخصاص الكبير الذي كانت تعانيه الكليات بمراكش وخصوصا الكليات بمراكش واسفي والتي تعتمد على اساتذة متعاونين 
 
ويذكر ايضا ان رئاسة جامعة القاضي عياض تحتل الصدارة من حيث عدد الموظفين مقارنة مع المؤسسات التابعة لها او مع باقي الجامعات الاخرى التي  لايتجاوز عدد الموظفين ببعضها 7 موظفين بجامعة بني ملال  و87 في جامعة السويسي كاعلى رقم بالنسبة للجامعات الاخرى

 




من هنا .. وهناك | أخبار | مراكش | جمعويات | منوعات | ثقافة وفن | رياضة | التعليم | الجامعة | الرأي | الأولى | فيديو | بحوث | واااتساب .. | إعلانات مبوبة | اعلانات | الوطنية