جولي غايية لا ترغب في الكشف عن علاقتها بالرئيس هولاند

الاحد 9 مارس 2014

تهربت الممثلة الفرنسية جولي غاييه خلال تصريحات في نيويورك من الرد على سؤال احد الصحافيين بشأن علاقتها مع الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند التي تم الكشف عنها في يناير من جانب مجلة "كلوزر"
 
وقالت غاييه خلال منتدى حواري بشأن فيلمها الوثائقي "سينياست" (سينمائيون) في نيويورك "حياتي الخاصة هي حياتي الخاصة"، وذلك ردا على سؤال لاحد الصحافيين بشأن العلاقة مع هولاند.

وقام الحاضرون خلال المنتدى باطلاق صيحات استنكار بعدما انتقلت الاسئلة من موضوع الفيلم الجديد الى التطرق لحياة غاييه الخاصة. كما بادر مؤيدوها الى التصفيق عند رفضها الاجابة عن الاسئلة المتعلقة بحياتها الخاصة.وقالت جولي غاييه بشأن زيارتها الى نيويورك "كل شيء على ما يرام"، مضيفة "اشعر فقط بالتعب قليلا بسبب السفر".

وقامت جولي غاييه بمقاضاة مجلة "كلوزر" مطالبة اياها بدفع 50 الف يورو (69,4 الف دولار) كعطل وضرر اضافة الى 4 الاف يورو (5,55 الاف دولار) لقاء تكاليف الاجراءات القضائية. كذلك تطالب غاييه بنشر قرار قضائي على نصف حجم غلاف المجلة التي تملكها شركة "موندادوري فرنسا".
 
المراكشية


معرض صور