جنيفر لوبيز تضطر الى ارتياد ملابس محتشمة في سهرة باندونيسيا

السبت 1 ديسمبر 2012

جنيفر لوبيز تضطر الى ارتياد ملابس محتشمة في سهرة باندونيسيا
ارتدت مغنية البوب الأمريكية جينيفر لوبيز ملابس أكثر احتشاما لحفلتها في العاصمة الإندونيسية امس الجمعة 
وقال تشيري ابراهيم مدير مشروع دياندرا بروموسيندو إن لوبيز وافقت على ارتداء ملابس أقل عريا بما يراعي الحساسيات الإسلامية. مضيفا' فيما يتعلق بالحركة على المسرح لم يكن هناك اختلاف. لكن غطت المغنية أجزاء عادة ما تكشفها وارتدت الراقصات ملابس ولم تكن عاريات الصدور'. 
وقامت لوبيز برقصتها المميزة التي تقوم فيها بهز مؤخرتها أمام نحو ثمانية الاف اندونيسي. 
 
وتأتي حفلة لوبيز في جاكرتا بعد خمسة أشهر من تصدر اندونيسيا عناوين الأخبار العالمية لرفضها إصدار ترخيص حفلة لمغنية البوب غريبة الاطوار ليدي جاجا. ''' وجاء منعها بعدما قالت احتجاجات لجماعة مسلمة متشددة إن حركات جاجا على المسرح لا تتواءم مع القيم المحلية وانها تدعو إلى عبادة الشيطان. 
وقال إبراهيم إن المعارضة لاستعراض لوبيز على المسرح كانت ضئيلة. 
وَأضاف :' كنا قلقين من انه ستكون هناك مشاكل ولكن رغم ذلك جينيفر لوبيز ليست مثيرة للجدل مثل ليدي جاجا '. 
يشار إلى ان نحو 88 بالمئة من سكان اندونيسيا البالغ تعدادهم 238 مليون نسمه يعتنقون الدين الإٍسلامي ، ما يجعلها أكبر دولة من حيث الأغلبية المسلمة. 
أغلب المسلمين الإندونيسيين معتدلون ، إلا انه توجد مجموعات صغيرة ولكن متشددة كانت تدفع بأجندتها بجراءة في السنوات الأخيرة.'''' 
المراكشية


معرض صور