جلالة الملك اختار قضاء عطلة رأس السنة في مراكش

الاحد 1 يناير 2017

يستقبل الملك محمد السادس السنة الجديد بمراكش، التي وصل إليها قبل أيام، ودشن بها عدداً من المشاريع التنموية، فضلاً عن زيارته لعدد من الأماكن العمومية، بعيداً عن البروتوكول، ليكون الاحتفال بالمدينة الحمراء، بعد ثلاث سنوات قضاها الملك خلال نفس الفترة خارج المغرب.
 واحتفل الملك برأس السنة الماضية في “هونغ كونغ”، وقبلها اختار الملك تركيا، وفي 2013 قضى الملك عطلة نهاية العام في المغرب، ثم بعدها بأيام غادر أرض المملكة في اتجاه فرنسا في زيارة خاصة، وحل بإقامته الشخصية في بلدية “بيتز لوشاطو”، المعروفة بهدوئها نظراً لصغر حجمها وقلة سكانها. 
وقضى الملك رأس السنة الميلادية 2012 في المغرب، وبالضبط في مدينة إفران، بعدما توقعت مصادر عديدة حينها أن يقضيها في مراكش، خاصة وأنه عقد لقاء بها جمعه بكل من أمير قطر تميم والرئيس الفرنسي السابق نيكولا ساركوزي، لكنه فضل إفران، التي حط بها بعد زيارة خاطفة وغير مبرمجة لمدينة فاس


معرض صور