المراكشية : بوابة مراكش /
قضايا مراكش والمغرب بعيون محلية

جد المكلخين مراكشي والتكليخة ولدت هنا !ا

الاربعاء 19 غشت 2015

كان الوقت فجرا ، يوم الأربعاء 30 ماي ،  لما وصل القايد عمرالرحالي مراكش قادما إليها من زاوية سيدي رحال على بعد 35 كيلومتر ، (( .. تتبعه القبائل برجالها و صبيانها و نسائها .. و كان يتبعه البقر و الغنم و الإبل و غير ذلك من المواشي ..و كان يدعي انه من أهل الحال ، فكان يجدب هو و من معه قائلين : " شلخ كلخ الوقت جابنا ،  ببركة بويا رحال " فوقعت فتنة عظيمة ، و شرعوا في نهب  أسواق المدينة .. تحير من أمره السلطان الذي كان بمراكش و دهش و انتابه القلق .. فأرسل إليه القاضي عبد العزيز ، و كان اليوم جمعة ، 17 صفر الخير1185 هـ ، فاحتال عليه حتى أتى به إلى السلطان ... فأمر بإلقائه على ظهره و رمى على بطنه البومبة فزهقت روحه و صار رميما )) ص. 175
هكذا تحدث المؤرخ الضعيف الرباطي عن هذا الثائر الذي خلق الجدل و اكتسح مراكش مع آلاف من أتباعه ابتداء يوم الأربعاء 30 ماي إلى غاية  يوم الجمعة 2 يونيو 1771 م.
أما العلامة التعارجي فقد كتب عنه قائلا : (( عمر شلخ كلخ .. كان فتنة وصعلوكا .. ادعى الإنتساب إلى الشيخ سيدي رحال ، و كان يظهر الكرامات الكاذبة ، و تبعه السواد الأعظم من جهال البادية و قدم مراكش و دخلها في عالم من الأوباش ، شعارهم هاتان الكلمتان و هم كالسيل المنحدر من عل ، فوقع الهرج في المدينة و غلقت الأسواق ، فأمر السلطان العبيد باعتراضهم دون القصبة ، فقبضوا عليه و فر من كان معه ، و ساقوه إل السلطان فقتله و سكنت جعجعنه .)) العلام ، ص.299
حدثت تلك الثورة التي لا يتكلمون عنها كثيرا عهد السلطان محمد بن عبد الله بن مولاي اسماعيل ، و الطريف أنه منذ ذلك التاريخ أصبح يطلق على كل سادج مغفل نعت كلخ أو مكلخ .
................
المؤرخ الناصري بدوره تحدث عن هذا الأمر في الجزء الثامن من كتابه الإستقصا ، ص 33 ، 
عمر اضرموش
حرر من طرف [المؤلف] في [التاريخ]
عمر اضرموش

من هنا .. وهناك | أخبار | مراكش | جمعويات | منوعات | ثقافة وفن | رياضة | التعليم | الجامعة | الرأي | الأولى | فيديو | بحوث | واااتساب .. | إعلانات مبوبة | اعلانات | الوطنية


معرض صور



المراكشية على الفايسبوك

على التويتر

الاشتراك بالرسالة الاخبارية

المراكشية في مواقع التواصل