ثمن الكيلو للأضاحي بمراكش بين 49 و 51

الجمعة 11 أكتوبر 2013

ثمن الكيلو للأضاحي بمراكش بين 49 و 51
أوضح بنمبارك الفنيري رئيس الجمعية الوطنية لمربي الأغنام والماعز أن الوضعية الصحية لقطيع الأضاحي هذه السنة جيدة مثلها مثل سنة 2012، وأن عدد رؤوس الأغنام سيصل إلى حوالي 6 مليون رأس بفضل الموسم الفلاحي الجيد.
وتوقع الفنيري، أن يتم نقل حوالي ثلاثة ملايير درهم من المدينة الى البادية مما سيخلق رواجا تجاريا كبيرا، كما سيمكن عدد من الفلاحين من تأدية قروضهم وأيضا شراء سلع من المدينة. 
وحسب المعطيات التي جمعها الفنيري من عدد من الأسواق والضيعات في نواحي مدن البيضاء وبرشيد وسطات فإن ثمن الكيلو الواحد يتوقع أن يتراوح ما بين 40 و50 درهم مقابل 38 إلى 45 درهم للكيلو الواحد السنة الماضية، مشيرا أن نهاية الأسبوع ستمكن من تحديد السعر شبه النهائي.
وحسب المعلومات التي جمعت بعدد من المساحات الكبرى في مراكش وأكادير والبيضاء، فإن ثمن الكيلو الواحد تراوح ما بين 49 و51 درهم.
وقال عبد الحق زهير أحد مربي الأغنام إن «الرواج الحقيق لم يبدأ بعد»، لكن عدد من المواطنين بدؤوا يصلون الى المساحات الكبرى من أجل اقتناء أضحية العيد.
وأشار زهير إلى أن الزيادة في أثمنة الأكباش مردها بالأساس الى ارتفاع سعر العلف وأيضا سعر المحروقات، سيما أن الأضاحي يتم نقلها عبر الشاحنات الكبيرة والصغيرة، مضيفا أن عددا من المواطنين يفضلون شراء الحولي من المساحات الكبرى أو الضيعات بثمن الكيلو، في حين يفضل آخرون الذهاب الى الأسواق التي تقام في المدن أو في الضواحي ويقتنون أضحيتهم حسب «وجه الحولي».
ويواجه عدد من المواطنين مشاكل تدخل الشناقة للزيادة في أثمنة الأضاحي ، فيما تتعالى في كل مرة أصوات بإقامة أسواق نموذجية لمحاربة «تأجيج الأسعار»، وقال الفنيري في هذا الصدد إن ثنائية العرض والطلب تؤثر بشكل كبير في الأسعار وكذا الجودة والصنف وسن الأضحية والمناطق ومكان السعر والفترة التي تفصلنا عن العيد.
عبد الغني بلوط


معرض صور