توقيف 16 شخصا بضواحي مراكش متهمون بتجنيد مقاتلين في سوريا

الجمعة 27 ديسمبر 2013

 قامت مصالح الدرك الملكي فجر أول أمس، بتوقيف أشخاص متهمين بتجنيد مقاتلين بصفوف الجماعات السلفية الجهادية بسوريا، في جماعة أوريكا كدوار الحداد السويقة وتكافلا
 
وحسب الأحداث المغربية فقد تم حجز كمية من كتب ومنشورات والأقراص المدمجة والهواتف الذكية، وذلك لفائدة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة
 
كما تم توقيف 13 شخصا بجماعة اغمات، بالاضافة إلى شخص آخر ينحدر من قلعة السراغنة ويقطن بمراكش، يشتبه في علاقته بالخلية التي سبق لها تجنيد ابن رئيس جماعة بمنطقة أوريكا.
 
وأضافت المصادر ذاتها، أن الأشخاص الذين تم توقيفهم فجر أول أمس ينشطون ضمن جمعيات مدنية يرتكز نشاطها على العمل الخيري والإنساني، وأن المصالح الأمنية أخلت سبيل البعض منهم بعد إجراءات التحقق من الهوية وطبيعة التوجهات الدينية لدى المعنيين .
 
وقالت وزارة الداخلية المغربية الخميس إنها تمكنت من تفكيك خلية "إرهابية" تنشط بعدد من المدن وان أن العملية  قامت بها مصالح الأمن الوطني والدرك الملكي بالتنسيق مع المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، وهو الاسم الرسمي لجهاز المخابرات الداخلي.
 
وأضاف بيان الداخلية أن الخلية مكونة من "أفراد سبق لهم أن تلقوا تدريبا على استخدام مختلف أنواع الأسلحة والمتفجرات ضمن تنظيمات إرهابية"، 
 
وأكد البيان إلقاء القبض على معتقل سابق بمقتضى قانون الإرهاب، يشتبه في ضلوعه بدور أساسي كمنسق لعمليات جمع الأموال وتجنيد المتطوعين للقتال ضمن الخلايا "الإرهابية" المرتبطة بهذه التنظيمات.

وسيتم تقديم المشتبه فيهم،بحسب الداخلية،"إلى العدالة فور انتهاء إجراءات البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة".

ومنذ هجمات الدار البيضاء التي خلفت 33 قتيلا سنة 2003 إضافة إلى مقتل 12 انتحاريا، مرورا بتفجيرات مقهى أركانة في مراكش العاصمة السياحية للبلد والتي خلفت 17 قتيلا في 2011، أعلنت السلطات المغربية عن تفكيك حولي 130 خلية ومجموعة إرهابية.
 
المراكشية


معرض صور