المراكشية : بوابة مراكش /
قضايا مراكش والمغرب بعيون محلية

تقرير حول عمل مديرية النقل بمراكش في القطاع الطرقي والمقالع

الاربعاء 25 ديسمبر 2013

 
 أفاد تقرير للمديرية الجهوية للتجهيز و النقل و اللوجيستيك بمراكش تانسيفت الحوز أنها في القطاع الطرقي عملت على توفير أحسن مستوى خدمة لمستعملي الطريق، الرفع من مؤشرات السلامة الطرقية، فك العزلة عن العالم القروي و كذا التخفيض من كلفة استغلال السيارات و الحافلات و ذلك عبر توفير شبكة طرقية تستجيب لضروريات التنمية الاقتصادية و الاجتماعية.
و تتلخص إستراتيجية التدخل في هذا القطاع في خمسة محاور أساسية حسب التقرير في 
- الطرق السريعة،
- بناء و تهيئ الطرق(خارج البرنامج الوطني للطرق القروية) ،
- المحافظة على الرصيد الطرقي،
- ملائمة الشبكة الطرقية لحركة السير،
- الطرق القروية.
 
و اشار التقرير الذي توصلت به المراكشية انه من أجل ذلك قامت المديرية الجهوية للتجهيز و النقل و اللوجيستيك بمراكش تانسيفت الحوز ببلورة  برنامج عمل خاص بكل محوركما حرصت على تنفيذ المشاريع المتضمنة لهذا البرنامج .
يبلغ طول الشبكة الطرقية المصنفة بجهة مراكش تانسيفت الحوز 4951.26 كلم.
عرفت الجهة عدة برامج خلال سنتي 2012-2013 نذكر منهاعلى الخصوص:
صيانة الشبكة الطرقية، حيث تم إنجاز 73 كلم بكلفة مالية  119مليون درهم  في حين توجد 85 كلم في طور الإنجاز بكلفة 161 مليون درهم،أما بالنسبة للمنشآت الفنية قامت المديرية ببناء و صيانة 12 منشأة فنية بكلفة مالية تقدر ب 60  مليون درهم.
كما برمجت عدة مشاريع خلال سنة 2014 تهم:
صيانة و ملائمة الشبكة الطرقية على طول 245 كلم بكلفة 631 مليون درهم و إنجاز 31 منشأة فنية  بكلفة 128 مليون درهم، و كذلك بناء و تهيئة  276 كلم من الطرق القروية.
 
وفي  قطاع المقالع الذي يلعب دورا هاما و استراتيجيا في الاقتصاد الوطني وكذا اقتصاد الجهة حيث يؤمن مواد البناء الضرورية لإنجازمشاريع البنيات التحتية ومواكبة التطور العمراني الذي تعرفه الجهة زيادة على توفير العديد من فرص الشغل ويعرف هذا القطاع إكراهات نذكر منها :
- غيا ب إطار قانوني،
- عدم التزام أغلبية  المستغلين ببنود كناش التحملات،
- تعدد المتدخليين في مراقبته وتدبيره،
- الاستغلال غير المعقلن الذي ساهم في نقاذ المخزون في بعض المناطق بالحهة.
ومن أجل تطوير هذا القطاع وبلورته قامت الوزارة بإعطاء انطلاقة دراستين لتطوير هذا القطاع والنهوض به  وتتلخص أهداف هذه الدراسات فيما يلي:
جرد لكل المقالع المستغلة و المهجورة و المخزون من مواد المقالع القابلة للاستخراج وتحديد المناطق التي لايمكن الترخيص باستغلال مقالعها وكذا وضع تصور لإعادة تهيئة مواقع المقالع عند نهاية الاستغلال.
 
المراكشية
حرر من طرف [المؤلف] في [التاريخ]

الكلمات المفتاحية : مراكش
المراكشية

من هنا .. وهناك | أخبار | مراكش | جمعويات | منوعات | ثقافة وفن | رياضة | التعليم | الجامعة | الرأي | الأولى | فيديو | بحوث | واااتساب .. | إعلانات مبوبة | اعلانات | الوطنية


معرض صور



المراكشية على الفايسبوك

على التويتر

الاشتراك بالرسالة الاخبارية

المراكشية في مواقع التواصل