تعليق على نعي غويتصولو : وداعا صديق المراكشية


عبد الله أونين | حرر بتاريخ 06/06/2017




وداعا صديق مراكش والمراكشيين وصديق موقع جريدة المراكشية وقبلها جريدة معالم من خلال صداقتك لمكتبة الشعب  "فناك  بيربير"
وداعا خوان غويتصولو..
شكرا  يامن كرس جهده للدفاع عن الساحة التي اجتذبته لمراكش، ساحة جامع الفنا ونافح من اجل رد الاعتبار لاسمها واعتز باطلاق اسم ولد جاامع الفنا على نفسه لإدراكه لما زخرت به هذه الساحة من تراث انساني شفهي وظل يناضل حتى نالت اعتراف اليونسكو بها
وداعا يامن أحب مراكش عشقا لا تزلفا ورفض ان يكون لساحتها مستنسخ لما دعي لفعل ذلك.
ستفتقد قارعة الساحة وقع خطاك ومجالسك ب"كافي فرانس" ومكتبة الشعب (فناك بيربير) وممر زنقة الابناك وحي القنارية خفة ظلك..
وداعا ايها الاديب الكوني المتألق بإبداعه وإنسانيته وتواضعه.
سيظل اسمك منقوشا بحروف من ذهب في قلوب وذاكرة كل اصدقائك المراكشيين ​




في نفس الركن
< >

السبت 7 أكتوبر 2017 - 18:26 جامع الفنا ... بيت الله المُعّلق

أخبار | مراكش | ثقافة وفن | تعليم | آراء | فيديو | اعلانات | Almarrakchia




الأكثر قراءة

التفاعل الرقمي

06/08/2017 - سعيد يقطين

أيام زمان وسيميائيات المدرسين

24/07/2017 - سعيد بوخليط

أزمة قطر: هل تمادت السعودية في موقفها؟

16/07/2017 - فرانك غاردنر / مراسل الشؤون الأمنية في بي بي سي

image
image
image
image
image
image

Facebook
Twitter
Flickr
YouTube
Rss
بحوث I تعليم I جامعة