تشفير «بيين سبورت» يتهاوى أمام القراصنة

الاحد 8 فبراير 2015

تشفير «بيين سبورت» يتهاوى أمام القراصنة
نجحت المجموعة التي تطلق على نفسها اسم «جيشار»، المتخصصة في مجال القرصنة والتشفير التلفزيوني، في فتح ثلاث قنوات تنتمي إلى باقة «بيين سبورت» القطرية، والتي كانت قد غيرت نظام تشفيرها بشكل كامل قبل أزيد من سنة.
نظام تشفير «بيين سبورت» القوي، الذي تستند عليه هذه الباقة من القنوات التي تحتكر حقوق بث العديد من البطولات العالمية لكرة القدم، والذي يعتمد على نظام التزاوج، صمد أمام العديد من محاولات الاختراق التي كانت تستهدفه على مدار سنة كاملة.
لكنه لم يقو على الصمود أمام اختراق مجموعة القراصنة «جيشار»، إذ تمكنت هاته الأخيرة من فتح قناة «بيين سبورت 6»، التي نقلت معظم مباريات كأس أمم إفريقيا لكرة القدم، المقامة حاليا في غينيا الاستوائية.
نظام التزاوج الذي اعتمدته «بيين سبورت» في الجيل الجديد من نظم تشفيرها، والذي وصفته معظم الفرق المتخصصة في مجال كسر أنظمة الحماية الخاصة بالقنوات التلفزيونية بالـ«معقد»، يعتمد بالأساس على تشفير متكامل يشمل جهاز الاستقبال وبطاقة الاشتراك، إذ حرصت القناة قبل أشهر على توفير أجهزة وبطاقات اشتراك خاصة بالباقة.
وتمكنت الباقة القطرية، بفضل نظام التزاوج، من الصمود أمام المحاولات المتكررة لقراصنة التشفير، حيث ظل هاجس القراصنة الرئيسي متمثلا في كشف الحوار والتفاصيل التقنية، التي تدور بين الجهاز و«الكارت». إلا أن عملياتهم باءت بالفشل بسبب حساسية نظام «II NDS» المعتمد من قبل الباقة القطرية، وانسيابيته في سد جميع الثغرات، وبالتالي حرق بطاقات وأجهزة استقبال القراصنة.
سر نجاح فريق «جيشار» في فتح قنوات «بيين سبورت»، يعود بالأساس إلى ترقيته، لـ«سيرفر» جديد يسمى بـ«G-share 3»، وتوزيعه عبر أجهزة استقبال خاصة، متوفرة في العديد من الأسواق المغربية. تعمل بنظام Linux»» وذات إعدادات داخلية يصعب اختراقها، وذلك للحفاظ على سرية طريقة الكسر لمدة أطول. 

المصدر : جريدة الأخبار
المراكشية


معرض صور